• الأحد 02 صفر 1439هـ - 22 أكتوبر 2017م

تطبيق يعالج المراهقين المصابين بارتجاج في المخ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 أغسطس 2017

سان فرانسيسكو (د ب أ)

ابتكر فريق من الباحثين بمركز ويكسنر الطبي التابع لجامعة ولاية أوهايو الأميركية بالاشتراك مع الباحثة الأميركية جين مكجونيجال من معهد دراسات المستقبل تطبيقاً إلكترونياً علاجياً يمكن تنزيله على الهواتف والأجهزة الإلكترونية الذكية للمساعدة في علاج المراهقين المصابين بارتجاج في المخ.

وبالرغم من أن المصابين بارتجاج في المخ عادة ما يتم توصيتهم بتجنب القراءة ومشاهدة التلفزيون أو استخدام الأجهزة المحمولة لحين استكمال شفائهم، أثبتت التجارب أن استخدام هذا التطبيق الإلكتروني مرة واحدة يومياً، بالتزامن مع باقي الإجراءات الطبية المتبعة، يساعد في تحسين الأعراض المرضية بشكل أكبر من الاكتفاء باتباع الإجراءات العلاجية التقليدية وحدها.

وفي إطار التجربة، تم الاستعانة بمجموعة تضم 19 مراهقا من المصابين بارتجاجات في المخ، واستخدام الأساليب التقليدية في علاج الأعراض المرضية التي مازالت تلازمهم بعد ثلاثة أسابيع من الإصابة في الرأس، فيما تم الاستعانة بمجموعة تجريبية أخرى والسماح لهم باستخدام التطبيق الإلكتروني الجديد الذي يحمل اسم «سوبر باتر».

ونقل الموقع الإلكتروني الأميركي «ساينس ديلي» المعني بالأبحاث العلمية والتكنولوجيا عن الباحثة ليزا ورثن تشاودهاري المتخصصة في إعادة التأهيل بمركز ويكسنر الطبي قولها: «وجدنا أن الدمج بين استخدام التطبيق الإلكتروني الذي يعتمد على آليات الألعاب الاجتماعية وسرد القصص البطولية بالتكامل مع أساليب الرعاية الصحية التقليدية يساعد في تحسين حالة المراهقين الذين يعانون من أعراض مستمرة للإصابة بارتجاج المخ».

ومن بين أعراض الإصابة بارتجاج في المخ الصداع والاكتئاب واضطرابات النوم والإجهاد والتوتر والدوار وصعوبة التركيز والحساسية تجاه الضوء والضوضاء مع اضطراب الوظائف الذهنية للمريض.

ومن خلال تطبيق «سوبر باتر» يتم توصيف هذه الأعراض المرضية باعتبارها شخصيات شريرة، في حين يتم عرض التوصيات الطبية مثل النوم وارتداء النظارات الشمسية واتباع الخطة العلاجية باعتبارها عناصر قوة، ويقوم المشاركون في التطبيق بدعوة هذه العناصر لمساعدتهم في التغلب على الشخصيات الشريرة أو الأعراض المرضية خلال اللعبة الإلكترونية.

ويقول الطبيب كيلسي لوجان مدير قسم الطب الرياضي في مستشفى سينسناتي للأطفال: «منذ عام 2005، تضاعفت معدلات الإصابة بارتجاج المخ بين الرياضيين في المدارس الثانوية» مشيراً إلى أن الشباب بصفة خاصة معرضين لمخاطر هذه الإصابة.

وأكد لوجان الذي شارك في إجراء التجارب أن «الجمع بين استخدام تطبيق +سوبر باتر+ وأساليب الرعاية الطبية التقليدية يبدو أنه يساعد في تحسين النتائج ويفتح مجالاً للتفاؤل أمام الشباب الذين يعانون من أعراض مرضية مستعصية جراء الإصابة بارتجاجات في المخ».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا