• الأحد 02 صفر 1439هـ - 22 أكتوبر 2017م

اضطرابات التغذية تزيد ميول النساء إلى السرقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 أغسطس 2017

نيويورك (رويترز)

أظهرت نتائج دراسة سويدية كبيرة أن النساء المصابات بفقدان الشهية العصبي أو الشره تزيد احتمالات إدانتهن بالسرقة، مثل سرقة المتاجر إلى أربعة أمثال مقارنة بنساء لا يعانين اضطرابات في التغذية. وقال الباحثون في الدراسة التي نشرت في دورية «انترناشونال جورنال أوف إيتينج ديس أوردر»، إن على الأطباء أن ينتبهوا لهذا الاحتمال المرتفع للانحراف نحو الجريمة لدى النساء المصابات باضطرابات التغذية، لأن إدانتهن قد تزيد من الضغوط العصبية والقلق بما يعطل العلاج ويعيق التعافي.

وقامت شويانج ياو، وهي باحثة في معهد كارولينسكا في ستوكهولم، وزملاؤها بتحليل بيانات أكثر من 900 ألف سويدية ولدن بين عامي 1979 و1998، وباستخدام سجلات متعلقة بالصحة والجريمة حددوا النساء المصابات باضطرابات تغذية من سن الخامسة عشرة ونساء تمت إدانتهن بأي جريمة حتى سن الخامسة والثلاثين. وكانت نحو 11 ألف امرأة منهن مصابات بفقدان الشهية العصبي وما يزيد قليلاً فقط عن خمسة آلاف مصابات بالشره. ومن بين المصابات بفقدان الشهية أدينت نحو 12 في المئة بالسرقة في الفترة حتى سن الخامسة والثلاثين، فيما أدينت سبعة في المئة منهن بجرائم أخرى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا