• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

إعادة تصميم "آبل مابس" أكثر تفصيلاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 يوليو 2018

د ب أ

منذ إطلاق تطبيق خدمة خرائط آبل "آبل مابس" للأجهزة الذكية التي تعمل بنظام التشغيل "آي.أو.إس" عام 2012، وهو يعاني من المشكلات والانتقادات. ورغم إدخال تحسينات كبيرة على تطبيق الملاحة والخرائط منذ ذلك الوقت، فإن "آبل" لم تستطع تحقيق النجاح المأمول منها.

وذكر موقع "تك كرانش" المتخصص في موضوعات التكنولوجيا أن "آبل" تعمل حاليا على إعادة تصميم تطبيق الملاحة والخرائط "آبل مابس" لتوفير خرائط أفضل وأكثر تفصيلا ومعلومات ملاحية أفضل.

وأشار التقرير إلى أن "آبل" قررت إنشاء قاعدة بيانات خرائط خاصة بها، في حين كان تطبيق "مابس" يعتمد في السابق على خدمات الخرائط الرقمية الخارجية "توم توم" و"أوبن ستريت مابس". وأسست شركة "آبل" في البداية ما سمي "خرائط أساسية" تمثل كتل بناء لأي تطبيق ملاحة، ثم يتم استكمال هذه البيانات ببيانات عالية الوضوح من الأقمار الصناعية.

وقال "إيدي كو" كبير نواب رئيس "آبل" في تصريح لموقع "تك كرانش" لموضوعات التكنولوجيا "نحن نحاول إنشاء ما نأمل أن يكون أفضل تطبيق خرائط في العالم وأن نقطع به خطوة تالية".

ولكي تجمع البيانات المطلوبة للتطبيق تستخدم "آبل" حافلات صغيرة لرسم الخرائط منذ 2015 حيث تجمع هذه الحافلات صور ثلاثية الأبعاد عالية الجودة للشوارع على غرار خدمة "ستريت فيو" من "جوجل". وأشارت "آبل" إلى أنه يتم تنقيح هذه الصور بعناية حفاظا على خصوصية المواطنين في الأماكن التي يتم تصويرها، حيث يتم تغطية الوجوه أو لوحات أرقام السيارات.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا