• الثلاثاء 06 محرم 1439هـ - 26 سبتمبر 2017م
  04:45     وزير خارجية تركيا: ما من سبب يدعو تركيا لإغلاق المعابر الحدودية مع شمال العراق         04:45    وزير خارجية تركيا: ما من سبب يدعو تركيا لإغلاق المعابر الحدودية مع شمال العراق        04:46    وزير خارجية تركيا: كل الخيارات مطروحة ردا على استفتاء كردستان العراق بما في ذلك إجراء عملية مشتركة مع العراق    

منها تسلق الجبال وعبور الأنهار

سلوفينيا.. طبيعة هادئة فوق بركان مغامرات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 سبتمبر 2017

نسرين درزي (أبوظبي)

عند التفكير بالسفر إلى وجهة سياحية متكاملة تتأرجح ما بين جماليات الطبيعة الخضراء وبرامج المغامرات الرياضية تبزر سلوفينيا في المقدمة. وهي المعروفة ببلاد البساط الأخضر تتوسط قارة أوروبا باطلالة فسيحة على البحر الأبيض المتوسط والبحر الأدرياتيكي. وبفضل مناخها المعتدل تشكل خياراً للسفر في أي وقت من السنة لما توفره من أفكار مثالية للتغيير وخوض التجارب المختارة والبرامج المشحونة بروح التشويق.

عوامل جذب

عن برامج الضيافة العائلية، ذكرت مايا باك، القائم بأعمال مجلس السياحة السلوفينية، أن سلوفينيا تعد خياراً موفقاً للمقبلين على استكشاف مناطق جديدة من العالم. وإضافة إلى كل ما تتفرد به الوجهة الغارقة بالغابات وضفاف الأنهار فإن عوامل الجذب إلى مدنها وأعالي جبالها تكاد لا تحصى ولا تتوقف على مدار السنة. وأشارت إلى أن المكتب التمثيلي يعمل باستمرار على الترويج للحملات الترفيهية المناسبة لأفراد الأسرة في دول مجلس التعاون الخليجي. مع الإضاءة على سياحة التزلج وعلاجات السبا ورياضات تحدي الطبيعة. وتدعم أنشطة المجلس ترسيخ صورة سلوفينيا كدولة خدمات ترفيهية واستجمام على نحو مستدام. إضافة إلى تعزيز فكرة التفاعل مع الطبيعة البكر بمناظرها الخلابة ودورها في إحياء مفاهيم الانطلاق وسط الحدائق الغناء وتسلق الصخور ضمن المواقع المخصصة على غرار مسارات فيراتا.

تحدي المرتفعات

زوار سلوفينيا ينعمون مع بداية موسم الخريف بالتزلج على الجليد والتعرف إلى تقليد التجديف في الأنهار العذبة. ويكتمل مشهد التشويق مع تحدي المرتفعات وتحقيق التوازن وفرصة الانضمام إلى المتنزهات الفاتنة بأبعادها وجلساتها. وأكثرها إثارة متنزه بحيرة بوهينج الذي يتميز ببرامج اختبار القدرة على التحمل والتركيز من خلال الصعود إلى قمم الأشجار بقيادة مدربين وخبراء يساعدون الزوار على اجتياز الصعاب. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا