• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

مجالس الشباب قنوات تواصل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يوليو 2018

تجسيداً لرؤية القيادة وثقتها في قدرة الشباب على تحقيق الأهداف والرؤى الوطنية، وإيماناً بما يحمله الشباب من طاقات وآمال وطموحات لخدمة هذا الوطن، ارتأت القيادة إقامة مجالس للشباب للاستماع لآرائهم وأفكارهم لتوجيه تلك الطاقات والمبادرات وتطبيقها على أرض الواقع لتنفيذ الأجندة الوطنية الشبابية 2021.

تختص تلك المجالس بوضع استراتيجية للشباب بما يتوافق مع التوجهات المستقبلية للدولة، كما وسيعد المجلس دراسات لدور الشباب في تنمية المجتمع من خلال فتح كافة القنوات للاستماع إلى آراء الشباب والتحديات التي يواجهونها من أجل تقديم الحلول اللازمة لتفعيل المشاركة الإيجابية لهم في مختلف القطاعات في الدولة، والتعرف إلى آرائهم في أهم القضايا التي تهمهم، والإسهام في تعزيز الهوية الوطنية والمواطنة الصالحة لديهم، وتمثيلهم في المحافل الدولية.

وكان لابد من إيجاد صلة وصل بين الشباب وصناع القرار، لذلك قرر مجلس الوزراء تأسيس مجلس الإمارات للشباب، ليكون جهة استشارية للحكومة في الموضوعات التي تخص الشباب، حيث يقوم بتسليط الضوء على التحديات التي يمرون بها، ووضع أفضل الحلول والتوصيات لحلّها، حيث تصب في الأجندة الوطنية للشباب، والتي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتحقيق رؤية الإمارات 2021.

بعد إعلان تشكيل مجلس الإمارات للشباب، تم إعلان تشكيل سبعة مجالس محلية للشباب على مستوى الإمارات السبع لتكون صوتاً للشباب على مستوى الإمارات.

كما تم تشكيل المجلس العالمي لشباب الإمارات في الولايات المتحدة، بالتعاون مع سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في واشنطن، ويعتزم مجلس الإمارات للشباب تشكيل مجالس عالمية في مختلف دول العالم.

ويضم المجلس في عضويته أربعة عشر من الطلبة الإماراتيين المبتعثين للدراسة في جامعات الولايات المتحدة.

ويهدف المجلس العالمي لشباب الإمارات إلى تعزيز مشاركة الشباب خارج الدولة في خدمة مجتمعهم، وتمثيل الدولة على مستوى العالم، والتفاعل مع الطلبة المبتعثين، بالإضافة إلى العمل على مشاريع أخرى مختلفة. ومؤخراً، اعتمد مجلس الوزراء قراراً بتشكيل مجلس إدارة المؤسسة الاتحادية للشباب برئاسة معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب، وعضوية شخصيات حكومية، وأعضاء من مجالس الشباب في مختلف إمارات الدولة، وذلك بهدف دعم رؤية المؤسسة الذي يتمحور حول تعزيز تمكين وإشراك الشباب في مختلف قطاعات المجتمع وصقل طاقاتهم وقدراتهم وإبداعاتهم وأفكارهم وإطلاقها.

ويأتي قرار تشكيل مجلس إدارة المؤسسة الاتحادية للشباب في إطار حرص واهتمام الدولة بفئة الشباب ليكونوا قادرين على تحمل المسؤوليات والمساهمة بصورة فعالة في رفاه المجتمع الإماراتي، وبما يعزز بناء مستقبل مستدام للدولة.

محمد غنام

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا