• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

حكومة الوفاق: جريمة جديدة تضاف إلى سلسلة جرائم الاحتلال

الأمم المتحدة تحذر من عواقب تشديد الحصار الإسرائيلي على غزة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يوليو 2018

عبد الرحيم الريماوي، علاء المشهراوي (رام الله القدس، غزة)

حذرت الأمم المتحدة من عواقب القيود المشددة التي فرضتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي على غزة، ومن ضمنها إغلاق معبر «كرم أبو سالم» الحدودي مع قطاع، المحاصر منذ 12 عاماً. جاء ذلك في بيان صحفي للمنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف، حيث أعرب ملادينوف، عن «القلق إزاء عواقب قرار «إسرائيل» بالوقف المؤقت لحركة الصادرات والواردات عبر معبر كرم أبو سالم، باستثناء الإمدادات الإنسانية الأساسية». وقال: «إن المساعدة الإنسانية ليست بديلاً عن التجارة والتبادل التجاري»، وحث سلطات الاحتلال، على إلغاء هذا القرار.

ونددت حكومة الوفاق الفلسطينية أمس بفرض إسرائيل إجراءات لتشديد حصار قطاع غزة المفروض منذ 11 عاما. وقالت الحكومة، في بيان عقب اجتماعها الأسبوعي في رام الله: «إن الإجراءات الإسرائيلية «تعتبر جريمة جديدة تضاف إلى سلسلة الجرائم التي ارتكبتها وترتكبها إسرائيل» بحق الفلسطينيين».

وأكدت الحكومة «مسؤولية المجتمع الدولي ومنظمة الأمم المتحدة ودورها ووجوب انحيازها إلى جانب قيم الحق والعدالة الإنسانية من أجل حل قضية فلسطين حلاً عادلاً، بتنفيذ قرارات الأمم المتحدة وتجسيد دولة فلسطين المستقلة وذات السيادة على الأرض الفلسطينية المحتلة عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية». وطالبت الأمم المتحدة بـ «تحمّل مسؤولياتها والعمل على تنفيذ قراراتها، وعدم الاكتفاء ببيانات التنديد والرفض وإنما القيام بما يتوجب فعله في اتخاذ ما يلزم لمحاسبة إسرائيل على جرائمها ضد الشعب الفلسطيني، وعلى انتهاكاتها لمبادئ الشرعية الدولية وقراراتها وإلزامها بإنهاء احتلالها كأطول احتلال عسكري عرفه تاريخنا الحديث».