• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م

مصر تجتذب الباحثين عن علاج «الكبد سي» بعد أن كانت بؤرة للمرض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 سبتمبر 2017

القاهرة (أ ف ب) -

كان أحمد ندا، مثل ملايين المصريين، يعاني من فيروس التهاب الكبد «سي» قبل أن يجد العلاج في بلده الذي أصبح اليوم وجهة للباحثين عن الشفاء من هذا المرض.

أصيب الشاب البالغ من العمر 31 عاما بالمرض عندما قام بالتبرع بالدم.

لم يكن يتوفر في السابق علاج فعال لفيروس الكبد «سي» حتى لو تم اكتشاف الإصابة به، إلى أن بدأت مصر تنتج عام 2015 عقارا رخيصاً واعتمدت الحكومة برنامجا لاجتثاث الفيروس أتاح توفير العلاج للمرضى.

ويتذكر ندا الذي شفي اليوم مثله مثل 1,3 مليون مصري إنه شعر «في البداية بغضب شديد» لدى معرفته أنه مصاب بالفيروس.

بعدها سجل اسمه على موقع حكومي مخصص للراغبين في العلاج وأحيل إلى أقرب مركز رعاية.

ويقول «كان كل شيء سهلا بعد أن سجلت اسمي». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا