• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م

خالد الهيل: «الإخوان» وإيران سيدمران قطر والوطن العربي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 سبتمبر 2017

أبوظبي (بسام عبد السميع، مواقع إخبارية)

أعلن منظمو مؤتمر «قطر في منظور الأمن والاستقرار الدولي» أن المؤتمر، الذي ينطلق يوم غد الخميس بلندن، سيركز على قضايا الدعم القطري للجماعات الإرهابية في المنطقة، والاختراقات لحقوق الإنسان وحجب الممارسة الديمقراطية في قطر، ودور قناة الجزيرة وغيرها من وسائل القوة الناعمة في الترويج للأجندة القطرية.

ويضم المؤتمر، الذي يعد الأول من نوعه، العديد من صانعي القرار من الساسة العالميين، والأكاديميين، ومن المواطنين القطريين لمناقشة أوضاع الديمقراطية وحقوق الإنسان والحريات ومكافحة الإرهاب في قطر، ويُنظمه رجل الأعمال والإصلاحي القطري، خالد الهيل، علاوة على مجموعة من الإصلاحيين القطريين الحريصين على إيجاد حل منطقي للأزمة الحالية، وعلى استقرار وأمن بلادهم في المستقبل.

من جانبه، قال خالد الهيل، المتحدث الرسمي باسم المعارضة القطرية: «يهدف هذا المؤتمر إلى إبراز حقائق الأمور التي تشهدها قطر، وإلى إفساح المجال للتعبير عنها في ظل سياسة تكتيم الأفواه التي يمارسها النظام القطري».

ويستعرض المؤتمر في خمسة محاور رئيسة، وهي دعم قطر للإسلام السياسي والإرهاب، ويتطرق إلى مخالفة السياسة القطرية لثوابت السياسة الخليجية في محاربة جماعات الإسلام السياسي والإرهاب عموما، والعلاقة بين قطر وإيران التي تعد مصدراً رئيساً لعدم الاستقرار الإقليمي- ويستعرض أبعاد العلاقة وتأثيرها في تأجيج حالة عدم الاستقرار الإقليمي.

ومن المقرر أن يبحث المؤتمر الدور الغائب لتطلعات قطر للنفوذ العالمي في مقابل الديمقراطية وحقوق الإنسان- ويتطرق إلى مخالفات القوانين الدولية لحقوق الإنسان، وخاصة بتسليط الضوء على ملف تنظيم كأس العالم لسنة 2022، إضافة لدور قناة الجزيرة التي تحولت لبوق للإرهاب وإعلام متحيز وصانع للخبر المزيف، إضافة لمناقشة محددات السياسة الخارجية القطرية، ومحركاتها باتجاه تحقيق الأمن والهيمنة الإقليمية، وغالباً بما يتسبب في ضرر الدول الشقيقة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا