• الأحد 04 محرم 1439هـ - 24 سبتمبر 2017م
  04:18     إيران تغلق حدودها الجوية مع إقليم كردستان العراق بطلب من حكومة بغداد    

توثق الفعاليات ودليل التقديم عبر «يوتيوب»

الترشح إلكترونياً لـ «حمدان التعليمية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 سبتمبر 2017

دينا جوني (دبي)

أعلنت جائزة حمدان للأداء التعليمي المتميز عن بدء تسهيل عملية التقديم للجائزة من خلال الروابط الإلكترونية، كجزء من الخطة المستقبلية التي تمّ وضعها، بالإضافة إلى توجهها لتوثيق مختلف الفعاليات وأدلة التقديم في مختلف فئات الجائزة، وشرح الدليل الخاص بها، من خلال شروحات حية ستبث قريباً عبر قناة الجائزة على «يوتيوب».

وأكد الدكتور خليفة السويدي عضو مجلس أمناء الجائزة، أن التقديم الإلكتروني للجائزة سيكون محصوراً بعدد من الفئات كمرحلة تجريبية، على أن يتم تعميمه العام المقبل على جميع فئات الجائزة المحلية والعربية والدولية. وأكد أن هذه الخطو ة تعدّ نقلة جديدة في مفهوم التقدّم للجائزة والتحكيم فيها.

وقال إن طلب المشاركة يصل مباشرة إلى رئيس لجنة التحكيم المتخصصة، الذي يقوم بدوره بتحويله إلى اثنين من المحكمين لتقييمه، فإذا كانت نتيجة تحكيمهما متقاربة، يتم قبول الطلب تلقائياً، أو يرسله رئيس اللجنة إلى محكم ثالث للبتّ في الطلب؛ بهدف تعزيز الشفافية في عملية التحكيم.

جاء ذلك خلال «ملتقى حمدان للتميز والموهبة» التي نظمته الجائزة في بداية دورتها العشرين أمس بفندق كونراد بدبي، بحضور نخبة من الخبراء والمختصين في مجال الموهبة والشخصيات البارزة في العمل التربوي والاجتماعي والهيئات الإدارية والتدريسية من التعليم العام والخاص.

ويعدّ ملتقى حمدان للتميز والموهبة ثلاثة فعاليات تمّ دمجها، وهي منتدى التحكيم وملتقى أفضل الممارسات، وملتقى الموهبة. وقد شارك في المعرض المصاحب 10 عارضين قدموا أفضل الممارسات في عدد من فئات الجائزة، هي المؤسسات الداعمة للتعليم، والطالب الجامعي المتميز، والابتكار العلمي، والتربوي المتميز، وأفضل بحث تربوي في الوطن العربي، والمعلم فائق التميز الخليجي.

وقال السويدي، إن الهدف من الدورات المتخصصة التي تنظمها الجائزة توفير خدمتين للراغبين في المشاركة، أولهما اللقاء المباشر بنماذج عملية وتطبيقات ميدانية سبق لها الفوز سابقاً، وثانيهما دورات متخصصة من المحكّمين لشرح المستجدات في بعض فئات الجائزة.

وقال جمال المهيري الأمين العام لجائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، إن الجائزة تسعى إلى نشر الممارسات الإنسانية المتنوعة في مجال التعليم ودورها في تحسين الأداء من خلال تعزيز الوعي التربوي بثقافة الجودة التعليمية وتنفيذ البرامج النوعية التي تدعم التوجهات التطويرية للتعليم.

وأضاف أن الجائزة حرصت في دورتها العشرين، على دمج ملتقياتها في تظاهرة تعليمية تربوية واحدة تحت عنوان «ملتقى حمدان للتميز والموهبة»؛ بهدف تقريب محاور العمل وجمع اتجاهات التطوير الحديثة تحت سقف واحد لإثراء البرامج الموجهة لهذا القطاع الحيوي بكافة عناصره.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا