• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م
  09:19     مقتل أكثر من 100 متشدد في ضربة جوية أميركية اليوم على معسكر لحركة الشباب بالصومال        09:19     البنتاغون يعلن مقتل أكثر من 100 مسلح في ضربة أميركية في الصومال    

تأجيل استئناف جلسات برلمان الإقليم للسبت.. وخياران أمام النواب الكرد

واشنطن لكردستان: الاستفتاء مرفوض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 سبتمبر 2017

سرمد الطويل، وكالات (بغداد)

أبلغت واشنطن إقليم كردستان العراق أمس، رسالة رسمية حملها مبعوث الرئيس الأميركي بريت ماكجورك الذي وصل الإقليم رفضها بشكل قاطع إجراء الاستفتاء الذي يزمع الإقليم الكردي إجراؤه في 25 سبتمبر الجاري للانفصال عن العراق، مطالبة بمنع إجرائه عبر قرار من البرلمان الكردستاني. وانتشرت قوات أميركية مدججة بالسلاح بشكل مفاجئ في منطقة مخمور جنوب محافظة أربيل، بينما أرجيء استئناف برلمان الإقليم عمله بعد تعليقه لأكثر من سنتين، إلى السبت المقبل، وسط أنباء أن الجلسة الأولى ستبحث أحد أمرين، إما تأجيل الاستفتاء والتجديد لرئيس الإقليم مسعود بارزاني لعامين، وإما إجراؤه في محافظات الإقليم الثلاث من دون المناطق المتنازع عليها.

وأعلن عضو غرفة العلاقات الدبلوماسية في حركة التغيير الكردية (كوران) هوشيار عمر أمس، أن ماكجورك «أبلغ كردستان بالموقف الأميركي بشأن إلاستفتاء» برسالة حملها من الإدارة الأميركية. وأكد أن «الوفد الأميركي طالب بتأجيل الإستفتاء عبر إصدار قرار من البرلمان الكردستاني»، لافتا إلى أن «المبعوث أبلغنا بأن موقف أميركا أنها ضد إجراء الاستفتاء في يوم 25 سبتمبر بشكل قاطع وصريح».

وتابع عمر، أن «الوفد الأميركي أكد أنهم بحثوا مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بأن أميركا وبريطانيا وفرنسا ستشارك في معالجة المشاكل القائمة بين الإقليم وبغداد، وإيجاد إطار جديد للعلاقات بين الجانبين مع وجود ضمانات».

وكان ماكجورك وصل السليمانية كأول محطة له، وعقد فور وصوله اجتماعاً مع هيرو إبراهيم عقيلة الرئيس العراقي السابق جلال طالباني، كما اجتمع بحركة التغيير وانتقل إلى أربيل للقاء رئيس الرقليم المنتهية ولايته مسعود بارزاني.

وأفاد رئيس لجنة البيشمركة في برلمان كردستان آري هرسين أمس، بانتشار قوات أميركية مدججة بالسلاح بشكل مفاجئ في منطقة مخمور جنوب أربيل. وقال: إن قدوم هذه القوات وتمركزها في المنطقة ليس له أي خطر على الإقليم، مشدداً على أن وجودها «للمحافظة على الاستقرار في مدينة كركوك والمنطقة، وليس من أجل إيقاف الاستفتاء». ... المزيد