• الأحد 02 صفر 1439هـ - 22 أكتوبر 2017م

أيادي العطاء

«أكاديمية زايد للعمل الإنساني» تؤهل قياديين من الشباب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 أكتوبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

بمبادرة من زايد العطاء أنجزت نخبة من الكوادر الوطنية الشبابية تدريبها في أكاديمية زايد للعمل الإنساني في برنامج الإمارات لإعداد القادة في العمل الإنساني «إعداد» في بادرة الأولى من نوعها في الوطن العربي تهدف إلى خلق جيل متميز من القياديين في مجالات العمل الإنساني بالشراكة مع المؤسسة الوطنية للتدريب «تدريب» وبرنامج الإمارات للجاهزية المجتمعية «جاهزية»، وحمعية دار البر ومؤسسة بيت الشارقة الخيري ومجموعة مستشفيات السعودي الألماني في نموذج مميز للعمل الإنساني الأكاديمي المشترك.

ويأتي برنامج الإمارات لإعداد القادة في العمل الإنساني «إعداد» بهدف استقطاب الشباب وتأهيلهم وتمكينهم في مجالات العمل الإنساني محلياً وعالمياً انطلاقاً من توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بأن يكون عام 2017 عام الخير وتزامناً مع يوم زايد للعمل الإنساني. ويهدف برنامج «إعداد» إلى ترسيخ ثقافة العمل الإنساني وتأهيل كوادر وطنية كقياديين على مستوى عال من المهارات في المجالات الإنسانية، من خلال برامج تدريبية تخصصية وضمن منهج معتمد وبإشراف خبراء محليين وعالميين من أبرز الجامعات والمراكز العالمية وبشراكة مع مؤسسات الدولة الحكومية والخاصة وغير الربحية ودشن برنامج «إعداد» من خلال شراكة بين مبادرة زايد العطاء والمؤسسة الوطنية للتدريب «تدريب» وفي إطار الجهود المبذولة لتفعيل التعاون المشترك بين المؤسسات في مجال الخدمات الإنسانية والتطوعية والمجتمعية، وتدريب الكوادر البشرية من مختلف الفئات لتأهيلهم ليكونوا قياديين في مجال التنمية المجتمعية

ويأتي تدشين برنامج إعداد بناء على توصيات ملتقى زايد الإنساني في دورته الثامنة، والذي عقد في مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية وبحضور كبار المتخصصين في مجال العمل التطوعي والإنساني ورواد الحركة التطوعية في الوطن العربي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا