• الأحد 02 صفر 1439هـ - 22 أكتوبر 2017م

متمردو الحوثي يُضيّقون الخناق على أنصار صالح في صنعاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 أكتوبر 2017

صنعاء (الاتحاد)

صعّد المتمردون الحوثيون إجراءاتهم الاستفزازية ضد حلفائهم في حزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه المخلوع صالح، في توجه يدفع نحو مزيد من الاحتقان بين طرفي الانقلاب في صنعاء. واقتحم مسلحون مساء السبت مبنى وزارة الخارجية التي تتبع الحزب بحسب التقاسم الوزاري لحكومة الانقلابيين وأصدروا توجيهات بمنع دخول ما يسمى وزير الخارجية هشام شرف وموظفي الوزارة للمبنى». فيما أعلن شرف اعتكافه وتوقفه عن ممارسة مهامه حتى يتم التحقيق في حادثة الاقتحام والكشف عمن يقف وراءها، قائلا «إن أسلوب التهديد والتخويف لن يرهبه أو يغير من قناعاته بالعمل».

وتزامنت عملية اقتحام وزارة الخارجية مع إعلان مصدر أمني «حوثي» بصنعاء، المسؤول الإعلامي في حزب المؤتمر الشعبي العام، كامل الخوداني، هارباً ومطلوباً للأمن لتورطه بجرائم تضر بالمجتمع وتمس أمن الدولة. وحذر المصدر من أن مساعدة أو إخفاء أو تهريب الخوداني جريمة ستعرض فاعلها للمساءلة القانونية. كما أقال الحوثيون مسؤولاً تعليمياً في صنعاء يدعى خالد الاشبط، وهو محسوب على حزب صالح، لانحيازه لمطالب المعلمين المضربين عن العمل منذ انطلاق العام الدراسي الجديد الأسبوع الماضي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا