• الثلاثاء 04 صفر 1439هـ - 24 أكتوبر 2017م

طلبة ومدارس من مختلف أنحاء العالم العربي يشاركون في التحدي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 أكتوبر 2017

أبطال التحدي

ستة عشر طالباً وطالبة احتلوا المراكز الأولى في دولهم في «تحدي القراءة العربي»، من بين أكثر من سبعة ملايين طالب، خاضوا خلالها العديد من الاختبارات ضمن مراحل تقييم وتحكيم دقيقة أهلتهم لبلوغ التصفيات النهائية في دبي، قبل اختيار بطل التحدي الأول، من بينهم على مستوى الوطن العربي في حفل التتويج الذي سيقام في «أوبرا دبي».

تتعدد الكتب التي قرأها هؤلاء الأوائل، وتختلف الحكايات وتأخذهم رحلة القراءة في مسارب ومتعرجات شتى، لكن شيئاً واحداً - على الأقل - يجمعهم؛ ألا هو الشغف بالقراءة والإيمان بأنهم وضعوا أقدامهم على طريق معرفي لا رجوع عنه.

نتعرف فيما يلي إلى هؤلاء أبطال القراءة الذين يتشرف العالم العربي بهم:

ففي مصر، نجح طالبان في بلوغ المركز الأول، هما: عبدالله محمد عمار (11 عاماً)، وهو طالب كفيف في الصف الخامس في «مدرسة النور للمكفوفين»، قرأ 70 كتاباً خلال مراحل التحدي، منوعة ما بين علوم القرآن والحديث وعلوم اللغة، بالإضافة إلى الأدب. ويخصص عبدالله خمس ساعات يومياً للقراءة. أما الطالب الثاني الذي ينافسه في المركز الأول في مصر، فهو شريف سيد مصطفى (18 عاماً)، الطالب في الصف الثاني عشر في «معهد الدكتور طلعت الثانوي النموذجي الأزهري». وتتنوع قراءاته بين العلوم والروايات والفلسفة، بالإضافة إلى العلوم الشرعية، مخصصاً ما لا يقل عن ست ساعات من القراءة يومياً.

ومن الجزائر، تبوأت الطالبة بشرى ميسوم سليمان (18 عاماً) في الصف الثالث ثانوي في «مدرسة تلمسان» المركز الأول في التحدي على مستوى الجمهورية. وأنهت بشرى قراءة 80 كتاباً، تنوعت بين الأدب والفكر ومجالات التنمية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا