• الأحد 02 صفر 1439هـ - 22 أكتوبر 2017م

مراقبة «كويكب» بحجم منزل كبير يمر بمحاذاة الأرض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 أكتوبر 2017

باريس (أ ف ب)

يمر اليوم الخميس بمحاذاة الأرض كويكب بحجم منزل كبير لا يشكل خطراً على كوكبنا، لكنه يتيح فرصة التمعن في هذه الأجرام الفلكية التي من الممكن أن تكون خطرة.

ويوضح دتليف كوشني مدير قسم الأجرام الفلكية القريبة من الأرض في وكالة الفضاء الأوروبية أن «الظاهرة الحالية ليست بالضرورة مقلقة وسننتهز هذه الفرصة للتمرن، فهي تتيح لنا الاستعداد للوقت الذي سيصل فيه جرم خطر بالفعل».

وتجرى هذه التمارين تحت إشراف جامعة ماريلاند الأميركية وبمشاركة وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) ووكالة الفضاء الأوروبية وعدة مراصد في العالم.

ويمر الكويكب المعروف بـ«2012 تي سي 4» والذي يراوح حجمه بين 15 و30 متراً اليوم الخميس بين الأرض والقمر. ويقول كوشني إنه «جرم صغير جداً بحجم منزل كبير».

وهو سيكون على بعد أقل من 44 ألف كيلومتر عن كوكبنا و«لا يشكل أي خطر، حتى أنه لا يهدد الأقمار الصناعية»، على ما يؤكد عالم الفلك مايكل كيلي من القسم المعني بدراسة الكواكب في ناسا.

وستتابع عدة مراصد في العالم هذه الظاهرة مع اقتراب الكويكب ببطء نحو الأرض، وهو سيظهر مثل نقطة صغيرة براقة.

وستبلغ سرعته بالنسبة إلى الأرض 7.5 كيلومترات في الثانية الواحدة. ولن يكون الكويكب ظاهراً بالعين المجردة، لكن يمكن لهواة علم الفلك المزودين بتلسكوبات قوية محاولة التقاط صور له.

وستسهل معاينته خصوصاً في أستراليا، حيث سيكون في أقرب موقع له من الأرض.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا