• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

768 مليون درهم قيمة التداولات

تواصل عمليات الشراء يدعم الأسهم المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 أكتوبر 2017

حاتم فاروق (أبوظبي)

تصاعدت وتيرة الأداء الإيجابي للأسهم المحلية بفعل عمليات شراء طالت مختلف الأسهم الصغيرة والقيادية في سوقي أبوظبي ودبي الماليين، وسط حالة من التفاؤل سادت أوساط المستثمرين أدت إلى ارتفاع مستوى السيولة بفعل دخول المستثمرين الأفراد والمؤسسات للاستفادة من فرص النمو التي تمتلكها الأسواق المحلية خلال الفترة المقبلة، بعدما نجح عدد من الشركات المدرجة في التخلص من ديونها وإعادة هيكلة رأسمالها.

وسجلت قيمة تداولات المستثمرين في الأسواق المالية المحلية بنهاية جلسة تداولات أمس، أكثر من 768 مليون درهم، بعدما تعاملوا على 516 مليون سهم، من خلال تنفيذ 7727 صفقة، حيث تم التعامل على أسهم 62 شركة مدرجة، ارتفع منها 35 سهم، فيما تراجعت أسعار 19 سهما، وظلت أسعار 8 أسهم على ثبات عند الإغلاق السابق.

وأنهى مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية تعاملات أمس، على ارتفاع بلغت نسبته 0.96% ليغلق عند مستوى 4514 نقطة، بعدما تعامل المستثمرون على 191.6 مليون سهم، بقيمة تجاوزت الـ 768 مليون درهم، من خلال تنفيذ 2255 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 28 شركة مدرجة، ارتفع منها 15 سهماً، فيما تراجعت أسعار 10 أسهم، وظلت أسعار 3 أسهم على ثبات عند الإغلاق السابق.

أما مؤشر سوق دبي المالي، فقد واصل أداءه الإيجابي مسجلاً ارتفاعاً بنسبه 0.8% ليغلق عند مستوى 3637 نقطة، بعدما تعامل المستثمرون على 324.5 مليون سهم، بقيمة إجمالية تجاوزت الـ 463 مليون درهم، من خلال تنفيذ 5472 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 34 شركة مدرجة، ارتفع منها 20 سهماً، فيما تراجعت أسعار 9 أسهم، وظلت أسعار 5 أسهم على ثبات عند الإغلاق السابق.

وتعليقاً على أداء الأسواق المالية المحلية، قال محمد النجار، مدير التداول في شركة «دلما» للوساطة المالية، إن سيولة الأسواق خلال جلسة أمس توزعت على مختلف الأسهم المدرجة دون التركز على أسهم منتقاة، وهو ما يشير بوضوح إلى الدخول الاستثماري وليس المضاربي على سهم معين، مؤكداً أن حالة التفاؤل التي سادت أوساط المستثمرين خلال الجلسة ساهمت بشكل كبير في دعم حركة السيولة وارتفاع أحجام التداولات بالتزامن مع بدء الإعلان عن نتائج الشركات المدرجة خلال الربع الثالث من العام الجاري. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا