• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

فائزة ببرنامج شهير تكشف عن خدعتها للتغلب على القلق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 أكتوبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

 

منذ فوزها بمسابقة برنامج الطبخ البريطاني الشهير «Bake Off» عام 2015، كانت نادية حسين صريحة حول معاناتها من القلق، حتى كشفت الشابة البنغالية الأصل والبالغة من العمر 32 عاما، عن خدعة بسيطة كانت تستخدمها للتعامل مع قلقها خلال وقت مشاركتها في عروض البرنامج.

وأوضحت نادية، بحسب موقع «dailymail»، أنها كانت ترتدي رباطا مطاطيا على معصمها، كانت تجذبه ليرتد ضاربا يدها، فيما تعتبره «علاج الصدمة» لتذكرها بأن أفكارها الصعبة «غير حقيقية». ووصفت أيضا كيف أنها اعتمدت على الرباط المرن لدرجة أنها حثت طاقمها على البحث عنه عندما انزلق من يدها خلال الأسبوع السادس من العرض.

وفي حوار مع برنامج «لورين»، قالت نادية إنها لا تعرف متى بدأ شعورها البالغ بالقلق، وأنها لا تتذكر أي وقت كانت تشعر فيه بمشاعر مختلفة عن التوتر. ووصفت نادية القلق بأنه «وحش» يصرخ في وجهها، ويمنعها من الحركة، ولكنه يكون خلفها أياما أخرى، مضيفة أنه يشبه كدمات بداخلها لا يراها أحد.  وأكدت، الأم لثلاثة أطفال، أنه يجب التحدث عن تلك المشاعر وعدم كبتها، مؤكدة أن مشاركتها في برنامج الطبخ البريطاني أنقذها لأنها تمكنت من «توجيه مخاوفها وقلقها» إلى عملها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا