• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م
  04:14    استشهاد فلسطينيين اثنين بقصف لقوات الاحتلال الإسرائيلي على غزة     

بطولة إعدادية تجهز الشطرنج لـ «لأولمبياد أغادير»

3 حكام يحصلون على الشارة الدولية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 أكتوبر 2017

دبي (الاتحاد)

حقق اتحاد الشطرنج إنجازاً رياضياً جديداً، بترقية 3 حكام للشارة الدولية من قبل الاتحاد الدولي للعبة، وهم عبدالله مراد المازمي الذي تمت ترقيته من حكم اتحاد دولي إلى حكم دولي، وعمر نعمان آل علي لاعب منتخبنا الوطني، الذي ترقى من حكم محلي إلى حكم اتحاد دولي، فيما تم ترقية عيسى عبدالله المرزوقي من حكم محلي إلى حكم اتحاد دولي.

وجاء الإعلان على هامش اجتماعات كونجرس الاتحاد الدولي، المنعقد حالياً في مدينة أنطاليا بتركيا وتستمر فعالياته حتى يوم 16 أكتوبر الجاري.

 ويشارك في الاجتماعات الدكتور سرحان حسن المعيني رئيس الاتحاد، وحسين خلفان الشامسي أمين عام الاتحاد، والمحاضر الدولي مهدي عبدالرحيم مستشار لجنة الحكام بالاتحاد الدولي.

 من ناحية أخرى ينظم اليوم الجهاز الفني للاتحاد، بطولة مغلقة إعدادية للاعبي ولاعبات المنتخبات الوطنية، تستمر على مدار يومين، وذلك بمقر الاتحاد بهدف رفع جاهزية المنتخبات للمشاركة في الأولمبياد العربي الثاني للشطرنج، والمقرر إقامته في مدينة أغادير في المغرب وتنطلق منافساته يوم 20 نوفمبر المقبل، وتقام البطولة يومي الجمعة والسبت من كل أسبوع حتى موعد السفر إلى المغرب.

 وأعرب حسين الشامسي، عن سعادته بحصول أبناء الإمارات على الشارة الدولية والترقية إلى حكام دوليين، وقال: سيقوم الاتحاد بتسليم الحكام الشارات الدولية في أول احتفالية مقبلة ينظمها الاتحاد، تقديراً لما وصلوا إليه ولتحفيز بقية الحكام للسير في نفس الاتجاه.

 وأضاف: ما تحقق هو نتاج الاستراتيجية التي وضعها الاتحاد بالاهتمام بالحكام جنباً إلى جنب مع اللاعبين والإداريين والمدربين، نظراً لأن المنظومة واحدة وتحتاج إلى الاهتمام بكل عناصرها، ولعل حصول 3 حكام على الشارة الدولية سواء كانت دولية أو شارة اتحاد دولي هو تأكيد على العمل الذي يقوم به الاتحاد في هذا الاتجاه، ومشاركة أي حكم مواطن في بطولة عالمية هو إنجاز رياضي ومكسب للعبة حتى ولو لم يشارك منتخبنا فيها.

 وأكد أن العمل مستمر، خاصة أن الحكام الذين حصلوا على شارة اتحاد دولي لا زال أمامهم محطة مهمة، وهي الخطوة الأهم بحصولهم على شارة الاتحاد الدولي، والتي تحتاج إلى الدخول في دورة دولية عن قوانين اللعبة، بالإضافة إلى مواصلة التحكيم في البطولات، ومتطلبات الاتحاد الدولي المعروفة لدى الحكام، وما يشغلنا هو توسيع القاعدة بوجود عدد كبير من الحكام المواطنين على المستوى المحلي والدولي.

وتطرق الشامسي للحديث عن تجهيزات الأولمبياد العربي، قائلاً: الجهاز الفني بالاتحاد وضع لها استعدادات خاصة، نظراً لأن البطولة تقام على مستوى الفردي والفرق، ولدينا حظوظ كبيرة في تحقيق إنجازات جديدة للرياضة الإماراتية بشكل عام والشطرنج على وجه الخصوص.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا