• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م
  04:14    استشهاد فلسطينيين اثنين بقصف لقوات الاحتلال الإسرائيلي على غزة     

بعد انتهاء موسم تكاثر طيور الفلامنجو

«بيئة أبوظبي» محمية الوثبة تفتح أبوابها للزوار من محبي الطبيعة غداً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 أكتوبر 2017

هالة الخياط (أبوظبي)

تفتح محمية الوثبة للأراضي الرطبة أبوابها أمام الزوار من جديد غدا، وسط توقعات بزيادة أعداد الزوار خلال الموسم الحالي، بعد أن أغلقت أبوابها أمام الزوار أبريل الماضي مع بدء موسم تكاثر طيور الفلامنجو، ولارتفاع درجات الحرارة.

وتعتبر محمية الوثبة ملاذاً لأكثر من 262 نوعاً من الطيور المقيمة والمهاجرة، وموطناً للعديد من الأنواع، حيث تم رصد 11 نوعاً من الثدييات الصغيرة، و10 أنواع من الزواحف وأكثر من 35 نوعاً من النباتات، ولهذا فإن محمية الوثبة للأراضي الرطبة تعد منطقة مهمة للحفاظ على التنوع البيولوجي في إمارة أبوظبي.

وأوضحت هيئة البيئة في أبوظبي أن محمية الوثبة، التي تبعد مسافة 45 كيلو متراً من مركز مدينة أبوظبي، ستكون جاهزة لاستقبال الزوار في المحمية يومي الخميس والسبت من كل أسبوع من الساعة 8 صباحا حتى 4 مساء، وتواصل هيئة البيئة مساعيها في التخطيط لتطوير محمية الوثبة للأراضي الرطبة وتحويلها إلى مقصداً للسياحة البيئية.

واستقبلت المحمية خلال العام الماضي ما يزيد على 5000 زائر من أكثر من 60 جنسية مختلفة ومن شرائح اجتماعية متنوعة بما يساهم في زيادة الوعي البيئي لدى الجمهور وبشكل خاص بين طلبة المدارس والجامعات، ويتيح لهم الفرصة للتواصل مع الطبيعة وإجراء الدراسات والبحوث العلمية والاطلاع على الجهود التي تبذلها الهيئة لحماية التنوع البيولوجي الثري بهذا المواقع.

وأبلغ خلدون العمري مدير قسم إدارة المحميات البرية في هيئة البيئة بأبوظبي «الاتحاد» أنه تجري حالياً عمليات صيانة لمرافق المحمية والبنية التحتية، استعداداً لاستقبال الجمهور، كما تقوم الهيئة بإعادة تأهيل الموائل الطبيعية في المحمية من خلال زراعة أشجار محلية على امتداد المحمية لتحسين الموائل والمنظر العام وتقليل الضوضاء من المنطقة المحيطة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا