• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م
  10:17     شرطة بنجلادش تبحث عن عائلة المشتبه به في تفجير نيويورك         10:32    إجازة رأس السنة الميلادية للحكومة الاتحادية يومي 31 ديسمبر و1 يناير    

«ديلي ميل»: المقاطعة أجبرت قطر على اللجوء إلى الخطة «ب» لتنظيم المونديال

«الجارديان»: كأس العالم 2022 قد تذهب أدراج الرياح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 أكتوبر 2017

دينا محمود (لندن)

لليوم الثالث على التوالي تواصل وسائل الإعلام الغربية إبراز الصعوبات المتفاقمة التي تواجهها قطر، على صعيد استكمال استعداداتها لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم عام 2022، والتي أُسندت لها حق تنظيمها في ظل ملابساتٍ مثيرة للشبهات، وسط اتهاماتٍ تلاحق الدوحة بأنها «اشترت» أصوات أعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا»، ممن غلبوا كفتها على كفة باقي الدول التي سعت لاحتضان هذا الحدث الكروي الكبير.

فصحيفة «دَيلي مَيل» البريطانية كشفت عن أن اللجنة القطرية المنظمة لـ «المونديال المشبوه» اضطرت إلى اللجوء إلى إطلاق «الخطة باء» أو الخطة الاحتياطية، لمواجهة الأزمات التي عانت منها، في ما يتعلق باستيراد المستلزمات والمواد الخام اللازمة، لاستكمال المرافق التي يجري إنشاؤها في الوقت الراهن، لإقامة المنافسات عليها ولتوفير أماكن إقامة وشبكة للنقل والمواصلات، سواء للمشاركين في البطولة أو للمشجعين المتوقع قدومهم مع فرقهم.

وأشارت الصحيفة في تقريرٍ إلى أن بين البنود الواردة في هذه الخطة جلب المستلزمات الناقصة من تركيا، وذلك بعدما أدت الإجراءات الصارمة التي اتخذتها الدول الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب (السعودية والإمارات ومصر والبحرين) قبل أكثر من أربعة شهور، إلى إغلاق الحدود البرية القطرية السعودية، وكذلك إغلاق المجال الجوي والمياه الإقليمية أمام الطائرات والسفن القادمة من قطر أو المتجهة إليها.

 وأبرز التقرير التغريدات التي نشرها معالي الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية وأكد فيها ضرورة أن «تراجع قطر سياستها في دعم التطرف والإرهاب كدولة مضيفة لكأس العالم»، وهي التغريدة التي شدد فيها أيضاً على أنه إذا كانت «المراجعة لأجل الجيرة غير مهمة، فالالتزام الدولي ضروري»، في إشارة من معاليه إلى عدم الاكتراث القطري بمصالح الدول المجاورة وتبني الدوحة في الوقت الراهن موقفاً مُكابراً حيال محاولات إعادتها إلى الصفين الخليجي والعربي.

وسلطت الصحيفة البريطانية - ذات توجهات يمين الوسط - الضوء على المحاولات القطرية اليائسة لمواجهة الانتقادات اللاذعة التي تواجهها حالياً، بشأن ملف مونديال 2022، وذلك عبر إشارتها إلى ما قالته اللجنة المنظمة للبطولة من أن استعداداتها لتنظيمها تمضي في مسارها الصحيح، واللافت أن مزاعم مسؤولي اللجنة القطرية في هذا الشأن انطوت على إقرارٍ ضمني بالخسائر الفادحة الناجمة عن العزلة التي تعاني منها قطر بسبب التدابير الحازمة لـ«الرباعي العربي»، وقالت «ديلي مَيل» في تقريرها تصريحاً أصدرته هذه اللجنة، قالت فيه إن القطريين عازمون على الترحيب، بكل من سيأتي لحضور المونديال «رغم ما نواجهه حالياً»، في اعترافٍ مبطن بما يحيق بتحضيراتهم لاستضافة كأس العالم 2022، من أضرارٍ في الوقت الراهن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا