• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م
  01:00    شرطة الفجيرة تخفض قيمة المخالفات المرورية والحجز بنسبة 50%    

تحف سينمائية منسية تعود للحياة قرب لندن

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 نوفمبر 2017

بركهامستيد، المملكة المتحدة (أ ف ب)

في خزينة مبردة تزخر ببكرات أفلام قديمة، يعكف فريق من الخبراء المتحمسين على إحياء تحف سينمائية منسية قرب لندن.

فهناك تنتشر رائحة مادة كيميائية في محفوظات «بريتيش فيلم إنستيتوت»، حيث تتكدس حوالي 250 ألف بكرة أفلام تنتظر أن ترممها أيادي الخبراء المتمرسين.

وتقول أمينة «بريتيش فيلم إنستيتوت» برايوني ديكسن لوكالة فرانس برس، خلال زيارة للمعهد الواقع في بركهامستيد شمال غرب لندن، إن هذا العمل سيسمح «بإلقاء الضوء» على جانب من تاريخ السينما واكتشاف أعمال غالباً ما تكون مجهولة، إلا أنها ساهمت في رسم معالم الفن السابع.

وعرضت مجموعة مختارة من هذه الأفلام خلال مهرجان لندن السينمائي قبل فترة قصيرة من بينها «شيراز: ايه رومانس إن إنديا» الذي يمتد على ساعة ونصف الساعة، ويروي قصة الحب الحزينة التي تقف وراء تشييد تاج محل.

وكان الفيلم يعرض للمرة الأولى منذ عرضه الأساسي عام 1928، بعد عملية ترميم استمرت شهوراً.

وتوضح برايوني ديكسن بحماسة كبيرة «أنه عمل جميل ودرامي يعج بأماكن رائعة وممثلين قديرين.. إنه فريد من نوعه فالأفلام الهندية العائدة إلى تلك الحقبة اختفت بالكامل تقريباً».

وكان الفيلم صامتاً في الأصل، وقد أضيفت إليه موسيقى من تأليف أنوشكا شنكار ابنة عازف السينار الهندي الشهير رافي شنكار، والأخت غير الشقيقة للمغنية نورا جونز.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا