• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م
  03:22     ماكرون يستقبل الحريري في الاليزيه    

مدير تطوير السوق بـ «الثريا للاتصالات» لـ «الاتحاد»:

إطلاق الاتصال بالإنترنت والمكالمات على متن الطائرات الصغيرة والمروحية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 14 نوفمبر 2017

حوار: حسام عبد النبي

تتيح شركة «الثريا» للاتصالات خدمة جديدة توفر الاتصال عبر الأقمار الصناعية وإرسال البيانات بسرعة عالية، وتسمح للمستخدمين باستخدام تطبيقات البريد الإلكتروني والإنترنت والمكالمات الصوتية والرسائل النصية على متن الطائرات الصغيرة ومتوسطة الحجم، بحسب فهد كاهور مدير إدارة تطوير السوق بشركة الثريا للاتصالات، والذي أكد في حوار مع «الاتحاد» أن إطلاق خدمة الثريا إيرو «Thuraya Aero» خطوة حيوية أولى نحو جهود الشركة الرامية إلى بناء حضور في قطاع الطيران؛ إذ تشكل الخدمة الجديدة بديلاً مناسباً لأي خدمة متوافرة حالياً في الأسواق مع نفقات تركيب ضئيلة وسهولة التحويل من أنظمة النطاق «Lband» الحالية.

وأوضح كاهور، أنه يمكن الاستفادة من نظام «الثريا إيرو» من قبل الطائرات ذات الأجنحة الثابتة أو المروحيات، بالإضافة إلى أي منصات جوية أخرى تنقل البعثات الاستكشافية إلى مناطق تتجاوز خط الأفق المرئي، منوهاً بأن الثريا إيرو تمكن التطبيقات التي تتطلب الحصول على المعلومات من خلال البث المباشر مثل البحث والإنقاذ (SAR)، والتطبيب عن بعد، والعمليات العسكرية، والمكاتب الافتراضية لرجال الأعمال، إضافة إلى مراقبة الحدود.

وأشار إلى أنه يمكن تثبيت الثريا إيرو بسهولة على أي طائرة، وقد تم تطوير المكونات المادية والبرمجيات للتواصل مع أنظمة الثريا للأقمار الصناعية، مع إمكانية بث الفيديو مباشرة باستخدام أنظمة الكاميرات عالية الجودة والموجودة على متن الطائرات، لافتاً إلى أن تقنية الأقمار الصناعية عبر النطاق الترددي «L-Band» من الثريا تعد أفضل خيار للطائرات التي تحلق على مستويات متوسطة أو منخفضة، وذلك لعدم تأثر البث عبرها بالأحوال الجوية.

وذكر كاهور، أنه بالنسبة لطيران رجال الأعمال، فإن «ثريا إيرو» توفر اتصالاً مميزاً بأسعار معقولة لكبار الشخصيات، فخلال الرحلة، يمكنهم التحدث على الهاتف الذكي الخاص بهم، وإرسال واستقبال الرسائل النصية وعقد المؤتمرات المرئية والوصول إلى البريد الإلكتروني والإنترنت من أي جهاز محمول، مؤكداً أنه بمجرد عرض خدمة الثريا إيرو في «معرض دبي للطيران 2017» تلقت شركة الثريا طلبات واستفسارات من جهات عديدة من داخل الدولة وخارجها، أبدت اهتماماً كبيراً بالخدمة، وتم البدء بالفعل في مشاورات مع جهات من دول عدة، عربية وأجنبية، لتزويدها بالمنظومة الجديدة التي يمكن استخدامها في العديد من القطاعات الحكومية والعسكرية والإغاثة في حالات الكوارث الإنسانية والكوارث الطبيعية.

إقبال متزايد ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا