• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م
  04:08     الحريري أمام المئات من أنصاره: أنا باق معكم ومكمل معكم     

إيران توقف التصدير إلى قطر بعد إغراق أسواقها بمنتجات فاسدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 نوفمبر 2017

طهران (العربية. نت)

قررت إيران وقف صادراتها جزئياً إلى قطر بسبب إغراق التجار الإيرانيين الأسواق بمواد ومنتجات فاسدة وتالفة، وزيادة عمليات النصب والاحتيال والاختلاس والسرقة. ونسب تقرير لـ«العربية. نت» إلى وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية «إرنا» نقلها عن رضا بديعي فرد، مدير مطار شيراز في محافظة فارس، أن التصدير توقف جزئياً؛ لأن تغليف البضائع المشحونة إلى قطر كالفواكه والخضار كانت بطريقة غير مناسبة جداً، إذ كانت الخضراوات تحتوي على الوحل، وقد وضعت في علب من الكرتون.

وأكد مدير عام مطار شيراز، الذي يعتبر نقطة انطلاق تصدير البضائع الإيرانية إلى قطر، أن السلطات أوقفت عمليات الشحن التي وصفها بالاحتيال، مشدداً على أنه إذا استمرت إيران بهذه الطريقة فإنها ستفقد سوق قطر. وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية أن وزارة الصحة القطرية أعلنت أن الفواكه المصدرة من إيران ذات منشأ كيمياوي. كما يتم شحن البضائع بوساطة الطيران المدني ودون أي رقابة.

وحسب وسائل إعلام إيرانية، فقد بدأ الإيرانيون استغلال السوق القطرية مع بداية المقاطعة العربية ضدها بتصدير المنتجات الفاقدة لمعايير الجودة والبضائع ذات التغليف غير الصحي والمواد الغذائية التالفة والسامة، مما عرقل عمليات التصدير إلى قطر. ووفقا لتقرير «إرنا»، فقد كانت البضائع تشحن لقطر مرتين في اليوم، لكن عمليات التصدير متوقفة منذ أسبوع في مطار شيراز، ولم يتم تأمين إلا 20 طناً من الحمولة.

وكان وفد قطري زار طهران أواخر الشهر الماضي، حيث أعلن وزير الطرق والمدن الإيراني، عباس آخوندي، عن اتفاق إيراني - قطري حول إنشاء ممرين بحري وجوي بين البلدين خلال مؤتمر صحفي عقب محادثات مع وزير الطرق والنقل القطري، جاسم سيف السليطي، والذي قال إن استثمارات الدوحة وطهران باقية وستتضاعف. وأعلن آخوندي أيضاً عن تشكيل لجنة إيرانية - قطرية مشتركة للاستفادة من الإمكانات الواسعة المتاحة في مجال النقل الجوي والبحري خاصة التجارة والموانئ والترانزيت، وذلك من خلال الاستفادة من ممر قطر - إيران.