• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

اعتمد نظامه الداخلي لتطبيق أفضل معايير الحوكمة

مجلس إدارة «الهويّة والجنسيّة» يؤكّد ضرورة إنجاز «نقل الصلاحيات» خلال 6 أشهر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 نوفمبر 2017

أبوظبي(الاتحاد)

استعرض مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، الإجراءات التي اتخذتها الهيئة لتنفيذ المرسوم الاتحادي رقم «3» لسنة 2017 بتعديل المرسوم بقانون اتحادي رقم «2» لسنة 2004، والذي قرر نقل كافّة الاختصاصات والصلاحيات المقررة لوزارة الداخلية المتعلّقة بشؤون الجنسية وجوازات السفر، ودخول وإقامة الأجانب في الدولة والواردة في القوانين والأنظمة والقرارات النافذة إلى الهيئة.

وأكّد المجلس ضرورة أن يتمّ إنجاز المهام المطلوبة من كافة الجهات المعنية بما ورد في المرسوم خلال المهلة الزمنية المقررة والبالغة 6 أشهر، لتتمكن الهيئة من تهيئة أنظمتها وبرامجها لاستيعاب المهام والاختصاصات الجديدة والانطلاق نحو آفاق أكثر رحابة في ابتكار خدمات تدعم سعي الدولة إلى تحقيق الريادة العالمية في مختلف المجالات.

وناقش المجلس نتائج أعمال اللجان التي تمّ تشكيلها لهذا الغرض، والمراحل التي تم إنجازها بما يتعلّق بوضع السياسة العامة لشؤون الجنسية وجوازات السفر ودخول وإقامة الأجانب في الدولة، وإعداد اللوائح والأنظمة والقواعد والإجراءات المنظمة لذلك.

وأعرب المجلس عن ارتياحه تجاه ما حققته اللجان المعنية من إنجازات، كل في مجال اختصاصه، داعياً الجميع إلى مضاعفة جهودهم وبذل أقصى إمكاناتهم وتركيز طاقاتهم لتمكين الهيئة من تحقيق متطلّبات المرحلة الجديدة.

جاء ذلك، خلال الاجتماع الثاني لمجلس إدارة الهيئة لعام 2017 الذي عقد في مقر الإدارة الرئيسة بمدينة خليفة في أبوظبي، وترأسه معالي علي محمد بن حماد الشامسي رئيس المجلس، واطلع الحضور خلاله على آخر التطورات فيما يخصّ حصر ونقل أصول شؤون الجنسيّة وجوازات السفر ودخول وإقامة الأجانب إلى الهيئة، حيث أكّد المجلس أهمية أن تتمّ عملية الانتقال وفق أفضل الممارسات وبأعلى درجات الدقّة والمهنيّة والكفاءة، وبما يخدم الغايات التي صدر مرسوم النقل لتحقيقها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا