• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م
  03:22     ماكرون يستقبل الحريري في الاليزيه    

تراجع ضحايا الإرهاب مقابل تزايد البلدان المتضررة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 نوفمبر 2017

أظهر مؤشر الإرهاب العالمي الصادر، اليوم الأربعاء، تراجعاً في عدد القتلى جراء الهجمات الإرهابية خلال العام 2016، مقابل ارتفاع عدد البلدان التي يطاولها الإرهاب.

وجاء في التقرير، الذي يعده «معهد الاقتصاديات والسلام» الأسترالي للأبحاث ويتم بثه في لندن، أن «الاستخلاص الإيجابي الرئيسي هو تراجع عدد ضحايا الهجمات الإرهابية في العالم» مع مقتل 25673 شخصا خلال 2016، بتراجع 22% عن العام 2014 الذي كان على قدر خاص من الدموية.

وشهدت حصيلة القتلى تراجعا «كبيرًا» في أربع من الدول الخمس الأكثر تضررًا جراء الإرهاب، وهي سوريا وباكستان وأفغانستان ونيجيريا. وسجل هذا البلد الأخير تراجعاً بنسبة 80% في حصيلة القتلى خلال 2016.

في المقابل، لا يزال عدد القتلى مرتفعاً في العراق نتيجة تزايد الاعتداءات التي ينفذها تنظيم «داعش» الإرهابي ضد المدنيين مع تراجع مناطق سيطرته، وتم إحصاء 9765 قتيلاً على ارتباط بالإرهاب في هذا البلد عام 2016، أي 38% من الحصيلة الإجمالية.

وإن كان عدد القتلى في تراجع في العالم، إلا أن مركز الدراسات حذر من «توجهات أخرى مقلقة»، مشيرًا إلى أن «المزيد من البلدان سجلت سقوط قتيل واحد على الأقل بسبب الإرهاب».

وقد ارتفع عدد البلدان، التي شهدت سقوط قتلى جراء الإرهاب، من 65 عام 2015 إلى 77 عام 2016. كما أن ثلثي البلدان ال106 التي شملتها الدراسة شهدت عملية إرهابية واحدة على الأقل. ... المزيد