• السبت 05 شعبان 1439هـ - 21 أبريل 2018م

«دار البر»: أبناء الإمارات «أهل العزم»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 ديسمبر 2017

دبي (الاتحاد)

أكدت جمعية دار البر أن «اليوم الوطني» هو فضاء للعمل الوطني المخلص والدؤوب، وعهد جديد مع الوطن وقيادته وأبنائه، نجدد فيه الانتماء للوطن والولاء للإمارات وقيادتها الرشيدة، ومساحة للتفكر والتأمل ودراسة الإنجازات الحضارية والمكتسبات التنموية، التي حققتها الدولة على مدار المراحل الماضية، سواء في عهد ما قبل الاتحاد والدولة، أو ما أنجز وبني ما بعد «الاتحاد»، على أيدي شيوخ الإمارات المؤسسين، رحمهم الله جميعاً، يداً بيد مع رجالات ونساء الرعيل الأول والمخضرمين، من أبناء الإمارات، بجانب ما شيد وتحقق في ربوع هذا الوطن الطيب الأصيل في ظل القيادة الرشيدة للدولة. وشددت «دار البر» على أن يوم الشهيد يجسد المكانة الرفيعة والقيمة الكبيرة، دينياً ووطنياً ومجتمعياً وإنسانياً، لـ«شهداء الوطن» الأبرار الذين جادوا بأغلى ثمن، مقدمين أرواحهم ودماءهم الزكية، فداءً للإمارات وأبنائها وقيادتها وأمنها واستقرارها وحاضرها ومستقبلها وإنجازاتها. وقال خلفان خليفة المزروعي، رئيس مجلس إدارة الجمعية: إن «اليوم الوطني»، الذي نحتفي به اليوم، فرحين بهذا الوطن وإنجازاته، هو بجانب بعده الاحتفالي، فرصة لشحذ الهمم نحو مزيد من العمل الوطني، وتحقيق إنجازات حضارية وتنموية جديدة على أرض الإمارات، معتبراً أن أهل الإمارات هم «أهل العزم»، و«على قدر أهل العزم تأتي العزائم، وتأتي على قدر الكرام المكارم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا