• الأربعاء 05 جمادى الآخرة 1439هـ - 21 فبراير 2018م

وجوه الخير من الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 03 ديسمبر 2017

دبي (الاتحاد)

تتزامن احتفالات دولة الإمارات العربية المتحدة بيومها الوطني الـ ٤٦ مع استعدادات الدولة لانطلاق "عام زايد"مطلع العام المقبل 2018 في ظل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وذلك احتفاءً بمرور ١٠٠ عام على ذكرى ميلاد الوالد المؤسس المغفور له ،بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيَّب الله ثراه، وتكريماً لروحه الخالدة ومسيرته المعطاءة المكللة بالإنجازات الاستثنائية التي لن تمحى من تاريخ المنطقة والعالم، وأبرزها إطلاق مسيرة الاتحاد في الثاني من ديسمبر عام 1971، وقيام دولة الإمارات العربية المتحدة، التي سرعان ما غدت ، بفضل ما امتلكه الوالد زايد من حكمة كبيرة، وقدرة على استشراف المستقبل وصناعته، نموذجاً وحدوياً وتنموياً متفرداً يحظى بتقدير واحترام االجميع، ويزرع الأمل ويبثّ الإلهام في قلوب الملايين من مختلف الأمم والشعوب.

ولا شكّ في أن "عام زايد" الذي سيخلد إنجازات الوالد المؤسس المحلية والعالمية من خلال عدة مشاريع ومبادرات تجسد روح وقيم الشيخ زايد طيب الله ثراه، سيحلّ علينا مع بداية الـ2018 ليمثل امتداداً لثمار "عام الخير" الذي كان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، قد أعلنه مع بداية ٢٠١٧.

ويعتبر الوالد زايد من أهم الشخصيات القيادية في العالم، ورمزاً وطنياً يحتذى به في حب الوطن والعطاء اللامتناهيين، كان ولايزال يعرف حول المعمورة بـ"زايد الخير" حيث تمكن من ترسيخ الخير والعطاء كقيميتين إماراتيين ثابتتين عبر الأجيال ، وتوجت الإمارات بفضل أعماله وإنجازاته اللامحدودة في المجال الخيري والإنساني والتنموي حول العالم بمسمى "إمارات الخير" في مشارق الأرض ومغاربها.

ومن هنا نرى أن إرث الوالد زايد،رحمه الله، لا يزال حياً بيننا إلى يومنا هذا ويتجسد في روح الاتحاد وفي القيادة الرشيدة لهذا الوطن الغالي، وفي أبنائه المخلصين، فمسيرة العطاء التي أطلقها المغفور له هي مسيرة ممتدة عبر الأجيال الإماراتية المتعاقبة تتوارثها لتحافظ على مسمى "إمارات الخير“.

وبمناسبة اليوم الوطني لدولة الإمارات، قام ثلاثة من المصورين الإماراتيين والمقيمين على أرضها الطيبة هدى بن رضا، نورا المر والتماش جاويد بالاحتفال بالذكرى الـ٤٦ لاتحاد الإمارات عن طريق إلقاء الضوء على وجوه الخير من شباب الإمارات من خلال مجموعة تصوير بورتريه قاموا بالتقاطها بعدسة هاتف iPhone والذي يقدم تأثيرات إضاءة مميزة على غرار الاستوديوهات الاحترافية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا