• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

خبراء ووسطاء ماليون لـ «الاتحاد»:

تخفيض النطاق السعري يزيد من عوائد الربحية على السهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 ديسمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

جاءت تغطية الأفراد للاكتتاب على أسهم شركة «أدنوك للتوزيع» بنحو 20 مرة وتوقعات بلوغ نسبة التغطية لشريحة المؤسسات أكثر من مرة مع انتهاء الفترة المحددة لها اليوم «الخميس»، لتؤكد من جديد مدى الإقبال الذي شهدته عملية الاكتتاب من قبل المستثمرين خلال الأيام القليلة الماضية مع تزايد ثقة المستثمرين في الوافد الجديد لسوق أبوظبي للأوراق المالية.

وقال خبراء ووسطاء ماليون عاملون بالسوق المحلي ل«الاتحاد»، إن قرار تخفيض النطاق السعري للسهم أظهر إحساس الشركة بضرورة إعطاء فرصة للمستثمرين في تحقيق عائد أكبر على السهم على المديين المتوسط والطويل، فضلاً عن تجاوب الشركة مع المستثمرين المحليين الذين اكتتبوا في السهم مع تزايد التوقعات بارتفاع سعر السهم عند بداية التداول مع تحسن أوضاع الأسواق خلال المرحلة المقبلة.

وأوضح هؤلاء أن تحديد نسبة الاكتتاب في حصة 10% من إجمالي أسهم الشركة يعطي الأولوية للمستثمر المحلي لتغطية الطرح العام الأولي للسهم، مع زيادة نسب العائد على السهم لتتراوح ما بين 4.5% و5% مما يجعله صفقة رابحة للمستثمر من ناحية وللشركة من ناحية أخرى، مؤكدين أن إدراج «أدنوك للتوزيع» سيكون له تداعياته الإيجابية على قيم وكميات التداولات في سوق أبوظبي للأوراق المالية، خصوصاً للاستثمار طويل ومتوسط الأجل.

وأضاف الخبراء أن إدراج «أدنوك للتوزيع» في سوق أبوظبي للأوراق المالية سيعزز من ثقة المستثمرين بالسوق، خصوصاً أنها من الكيانات الوطنية العملاقة التي تسجل أرباحاً بقيمة أصول متعاظمة، والتي لديها فرص للتوسع في المنطقة، ما يعد منعطفاً جديداً بمسيرة السوق فيما يتعلق بخلق المزيد من الفرص الاستثمارية الجديدة.

وقال محمد علي ياسين، العضو المنتدب في شركة أبوظبي الوطني للأوراق المالية، إن قرار تخفيض النطاق السعري للسهم أظهر إحساس الشركة بضرورة إعطاء فرصة للمستثمرين في تحقيق عائد أكبر على السهم على المديين المتوسط والطويل، فضلاً عن تجاوب الشركة مع المستثمرين المحليين الذين اكتتبوا في السهم مع تزايد التوقعات بارتفاع سعر السهم عند بداية التداول مع تحسن أوضاع الأسواق خلال المرحلة المقبلة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا