• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

ابن علوي: آلية فض النزاعات موجودة والقمة الخليجية المقبلة تعقد في الرياض

قرقاش: قمة الكويت لم تكن مخرجاً لقطر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 ديسمبر 2017

أبوظبي، مسقط، الكويت (وكالات)

أكد معالي الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، أن القمة الخليجية الـ38 في الكويت لم تكن مخرجاً لقطر لتفادي المراجعة.

وقال في تغريدات على حسابه في «تويتر»، أمس، «نجاح قمة الكويت في تأكيدها أن مسيرة مجلس التعاون مستمرة، وستتجاوز أزمة قطر، وأهميتها أنها لم تكن مخرجاً للدوحة لتفادي المراجعة والتراجع عن الضرر الذي تسببت به».

وأضاف، «الاعتقاد الواهم أن أزمة المرتبك حلها لن يتطلب المراجعة، وتغيير السلوك يتبدد مع كل باب موصد ومع تهميش الملف، الشجاعة والحكمة في مراجعة تضمن تراجعه عن سياساته الضارة بالمنطقة». إلى ذلك، أكدت سلطنة عمان أمس وجود نص في النظام الأساسي لمجلس التعاون لدول الخليج العربية يشير إلى إنشاء آلية لفض المنازعات والاختلافات التي تحدث بين دول المجلس، لكنه لم يطبق إلا في إطار التفاهم الأخوي.

وقال الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية يوسف بن علوي بن عبدالله في إشارة إلى أزمة مقاطعة الدول الأربع (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) دولة قطر لكن من دون تسميتها «إن الجميع يرى ويعمل على تماسك مجلس التعاون وتجاوز كل الخلافات، استجابة لرغبات جميع الدول ومواطني دول المجلس»، مؤكداً أنه سيتم وضع أسس حتى لا يتكرر في المستقبل مثل هذه الخلافات».

وقال ابن علوي في تصريح لوكالة الأنباء العمانية بعد يوم من اختتام قمة الكويت، «إن القمة الخليجية المقبلة ستكون لسلطنة عمان، لكنها ستعقد في الرياض»، مشيراً إلى أنه سيتم التواصل مع المملكة العربية السعودية، وسوف يرأس جلسات القمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز. ... المزيد