• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

فنانون: المهرجان منصة عالمية للسينما العربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 ديسمبر 2017

دبي)

أكد نجوم الفن العربي والخليجي أن «دبي السينمائي» أصبح تظاهرة فنية سينمائية خاصة، جذب انتباه العالم إليه خلال سنوات قليلة، بعكس المهرجانات العالمية الأخرى، واستقطب نخبة من صناع السينما في الوطن العربي والعالم ليلتقوا جميعاً في حب «الفن السابع»، لافتين أن المهرجان تميز أنه ليس منصة لعرض الأفلام فقط، إنما استطاع خلال دوراته السابقة أن يكون جسراً ثقافياً وفنياً للتواصل مع الآخر، ومنبراً لالتقاء الثقافات وتبادل الخبرات، من خلال ورش العمل وسوق دبي والبرامج الأخرى التي هدفها الرئيس دعم السينما العربية والمواهب الواعدة في صناعة «الفن السابع».

وتقول الفنانة يسرا: «ليست المرة الأولى التي أحضر فيها فعاليات «دبي السينمائي»، فهذا المهرجان من أبرز وأميز المهرجانات التي أحرص على الوجود فيها، فأنا اعتبره ملتقى النجوم من جميع أنحاء العالم في خدمة السينما، حيث يتسنى للفنان مشاهدة مختلف الأعمال والتعرف إلى ثقافات مختلفة، والمشاركة في ورش تجري على هامش المهرجان، يلتقي خلالها الفنانون، ويتبادلون الأحاديث، وربما ينتج الأمر عن الإعداد لأعمال فنية مشتركة»، مبدية في الوقت نفسه سعادتها بتكريم القامة الفنية السيناريست وحيد حامد في الدورة الجديدة من المهرجان.

سينما الغد

فيما يؤكد الفنان حبيب غلوم أن المهرجانات السينمائية هدفها دعم الحركة الفنية في عالم «الفن السابع»، ويعتقد أن «دبي السينمائي» نجح في ذلك خلال دوراته السابقة، فهو يرسم ملامح سينما الغد، ويعطي لها أملاً، ويحفزها نحو الإبداع.

صرح قوي ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا