• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

عيادة المرأة

مسمار الجلد.. ضريبة الكعب العالي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 يناير 2017

رنا سرحان (بيروت)

مسمار الجلد، من أهم المشاكل التي تواجهها النساء. وتعد الأحذية غير الملائمة المسبب الأول لها، لاسيما ذات الكعب العالي. ومسمار القدم هو عبارة عن نسيج ينمو على باطن القدم أو على جوانبها أو على الأصابع، ويمكن أن يسبب ألماً مبرحاً، خصوصاً في أول النهار وعند المشي. وقد بينت دراسات أن النساء أكثر تعرضاً من الرجال للإصابة بمسمار القدم بأربعة أمثال.

التهاب غير جرثومي

تقول اختصاصية الأمراض الجلدية والطب التجميلي في مستشفى مار يوسف الطبي في بيروت الدكتورة كارمن نجم: «إن مسمار القدم عبارة شائعة تعرف التهاباً غير جرثومي يصيب باطن القدم أو الأصابع ويسبب الألم أحياناً، ولكنه يصيب اليد أيضاً وأصابعها تحديداً، ويجب التمييز بين نوعين منه، أولهما يعرف باللغة الإنجليزية بالـ«Corns‭‬»، و‬يصيب ‬الأصابع ‬من ‬الجهتين ‬العليا ‬والسفلى، ‬أو ‬في‬ما ‬بينها، ‬ويسبب ‬الوجع ‬عند ‬الضغط ‬عليه، ‬ويكون ‬عادة ‬ذا ‬جلد ‬قاسٍ ‬وظاهر ‬للعيان، كما أنه صغير ‬الحجم، ‬وثانيهما ‬الـ«Calluses»، وهي ‬الإصابة ‬بالمسمار ‬ويظهر ‬في ‬باطن ‬القدم، ‬كما ‬يصيب ‬خنصرها».

وتوضح نجم أن مسمار القدم يصيب النساء أكثر من الرجال، ليس لأسباب تتعلق بالهورمونات مثلاً، بل لأن هذا المرض يحدث نتيجة الإجهاد المزمن الذي تتعرض له القدم خلال المشي بالكعب العالي أو الوقوف والمشي لفترات طويلة واستخدام الأحذية ذات النعل القاسي، كما يظهر المسمار بسبب زيادة الوزن، والمشي على أرض صلبة حافياً مثل المشي داخل المنزل على السيراميك والرخام والباركيه، مشيرة إلى أن ثقافتنا لا تشجع على ارتداء الأحذية داخل المنزل ما يؤدي إلى زيادة الإجهاد على باطن القدم. وتلفت إلى أنه في حالات قليلة جداً قد يكون هذا المرض ناتجا عن خلل في أملاح الجسم أو أمراض روماتيزمية أو كسور قديمة لم تلتئم بشكل صحيح في عظمة العقب.&rlm‭

أماكن الإصابة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا