• الاثنين 30 جمادى الأولى 1438هـ - 27 فبراير 2017م
  10:11     الشرطة الإندونيسية تتبادل إطلاق النار مع مهاجم بعد انفجار في باندونج         10:11     المخرج الإيراني أصغر فرهادي ينتقد سياسة ترامب بشان المهاجرين         10:11     "الخوذ البيضاء" يفوز بجائزة أفضل فيلم وثائقي قصير         10:11    ماهرشالا علي يفوز بجائزة أوسكار أفضل ممثل مساعد         10:11     مرشح ترامب لشغل منصب وزير البحرية يسحب ترشيحه         10:11     إيما ستون تفوز بجائزة أوسكار أفضل ممثلة         10:12    "مون لايت" يفوز بجائزة أوسكار أفضل فيلم        10:33    كايسي افليك يفوز بجائزة اوسكار افضل ممثل عن دوره في "مانشستر باي ذي سي"        10:43    روسيا تأمل أن تشكل المعارضة السورية وفدا موحدا في محادثات جنيف     

اختراع مسجل في الإمارات وأميركا وكندا والصين

أحمد الشحي يبتكر آلة لتنظيف ناطحات السحاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 فبراير 2017

أشرف جمعة (أبوظبي)

تظل المشاهد الناطقة في مرحلة الصبا بمرحلة التكوين الإبداعي مسكونة بروح شغوفة بالتقاط حبات الرحلة الأولى مع الابتكار، هو ما تستدعيه ذاكرة المبتكر أحمد الشحي، الذي تعلق في صباه بإنشاء الدوائر الكهربائية، ومن ثم محاولة إصلاح بعض الأجهزة المنزلية وإضفاء روح جديدة عليها وهو ما تبلور عنه مبتكر استطاع أن يقدم مشروعاً يخدم المجتمع يتمثل في اختراع آلة «تنظيف واجهات ناطحات السحاب»، تتمرد على الطريقة التقليدية، التي تستهلك الوقت والجهد وتعرض العمال للخطر في أثناء العمل، ومما ساعد الشحي على هذا الابتكار هو نظرته الثاقبة إلى ما تحتاجه المجتمعات من آليات جديدة لإنجاز المهام بأقل كلفة، وبشكل سريع، إذ سجل الشحي براءة اختراعه في الإمارات وأميركا وكندا والصين، ويعمل في هذه المرحلة على إنجاز مشروع جديد يخدم الغواصين في البحار.

مراكز متقدمة

يقول الشحي، الذي درس الهندسة الكهربائية في جامعة فالباريزو بأميركا، والذي يعمل في شركة أبوظبي لتكرير النفط «كانت مرحلة الطفولة لدي مشبعة بحب الابتكار وأذكر أنني كنت دائم العبث بالأسلاك الكهربائية، ومحاولة إصلاح أي خلل يحدث لأجهزة البيت»، مبيناً أنه في المرحلة الإعدادية كان يصمم لوحات ضوئية بألوان مختلفة تختبر قدرات زملائه العلمية في الفعاليات المدرسية بحيث تضيء بعض دوائر باللوحة باللون الأخضر في حالة الإجابة الصحيحة. ويلفت إلى أنه أصبح في المرحلة الجامعية أكثر نضجاً فابتكر روبوتاً وشارك فيه في مسابقة «رجل آلي لإطفاء الحرائق» في أميركا أثناء دراسته هناك، وحاز مع فريق العمل المركز الأول من بين 140 متسابقاً من مختلف أنحاء العالم، مشيراً إلى أنه خلال سنوات الدراسة الجامعية كانت تحظى ابتكاراته باهتمام وتحصل دائماً على مراكز متقدمة.

طريقة مبتكرة

حول مشروع «آلة تنظيف ناطحات السحاب»، يورد أنه أثناء مروره بأحد الشوارع مع مجموعة من أصدقائه وجد بعض العمال ينظفون مبنى على ارتفاع شاهق فأشفق عليهم من أن تزل قدم أحدهم فيسقط من هذا العلو، وعلى الرغم من أنه شاهد مثل هذا المنظر مرات كثيرة لكن ما اختمر في ذهنه هذه المرة شعوره بعمق الخطورة التي قد يتعرض لها العمال الذين ينظفون بطريقة تقليدية إذ إنه قد تقل درجات الأمان أثناء العمل لأي خطأ بسيط، ومن ثم تحدث كارثة إنسانية. ويذكر أنه تحدث إلى أصدقائه عن أنه عازم على العمل على مشروع يسهل عملية تنظيف مثل هذه المباني بطريقة مبتكرة تصل فيها درجات الأمان إلى أعلى مستوى وهو ما ولد بداخله دافعاً كبيراً لإنجاز هذه المهمة التي في حال نجاحها سيكون لها الفضل في الحفاظ على أوراح العمال، ومن ثم تقليل التكلفة والعمل على إنجاز العمل بشكل سريع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا