• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

كيف تعالجين «السيلوليت» بالطعام؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 فبراير 2017

أبوظبي (الاتحاد)

يشيع السيلوليت، الذي يخلف مظهرا مجعدا للجلد، بين النساء إلاّ أنه يمكن أن يظهر لدى الرجال أيضا، ويبدأ بالظهور عادة عند سن البلوغ، حيث إنّ الدهون في هذه المرحلة تتوزع في الفخذين والأرداف وهي المناطق المشتركة للسيلوليت، فضلا عن أنه يزداد خلال فترة الحمل ومع تقدم العمر، حيث يفقد الجلد مرونته.

وظهور السلوليت ليس حكرا على الأشخاص الذين يعانون زيادة الوزن، بل يمكن أن يظهر أيضا لدى الأشخاص ذوي الأوزان الطبيعية، إلا أن أسلوب حياتهم غير صحي، ولا يمارسون الرياضة.

وعن أسبابه، تقول أخصائية التغذية جنى هزيم إن عوامل عدة تساعد في ظهوره مثل التغيرات الهرمونية، وسوء النظام الغذائي، والجفاف، وكمية الدهون في الجسم، وسماكة البشرة ولونها، بالإضافة إلى السن، والعوامل الوراثية، والضغط النفسي، وارتداء السراويل الضيقة التي تعيق الدورة الدموية.

وحول طرق علاجه، توضح أنه رغم تنوع علاجات السيلوليت ما بين الكريمات، وجلسات التدليك، وعمليات شفط الدهون، والميزوثيرابي (mesotherapy) فإنها لا ترقى إلى المستوى المطلوب، كما أنّ بعضها قد يسبب عوارض جانبية كالتورم والالتهابات. وتنصح هزيم باتخاذ خطوات تساعد في إخفاء السيلوليت كخفض الوزن من خلال نظام غذائي متوازن، وممارسة الرياضية بانتظام لتحسين مظهر الجلد وملمسه.

وتقول، «ينصح بتناول أطعمة صحية وقليلة بالدهون تمد الجسم بحاجته للفيتامينات والمعادن خاصة E، C، البوتاسيوم والفوسفور، ومغذيات أخرى كالفلافونيدات (flavonoids) والبروتينات، والتي من شأنها تحسين الدورة الدموية، والتخلص من حبس الماء في الجسم». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا