عربي ودولي

السجن 15 عاماً لخاطف تلميذات في نيجيريا

كانو، (وكالات)

حكم على أحد عناصر حركة «بوكو حرام» النيجيرية بالسجن 15 عاما، لمشاركته عام 2014 في خطف أكثر من 200 تلميذة في شيبوك، شمال شرق نيجيريا، كما أعلنت وزارة العدل أمس.
وقال صالح إيساح المتحدث باسم وزارة العدل، إن «عضوا في بوكو حرام كان في عداد الأشخاص الذين خطفوا فتيات شيبوك، قد حكم عليه بالسجن 15 عاما»، خلال جلسات محكمة كاينجي لمحاكمة المتمردين.
وأوضح المتحدث أن هارونة يحيى (35 عاما) «معوق»، مشلول اليد والساق، وقد اعترف بالذنب لكنه طلب الرأفة من القضاة، لأنه «أرغم على الانضمام» إلى المجموعة الجهادية و»تصرف بسبب قسوتهم»، كما قال محاميها.
إلا أن محكمة كاينجي حكمت «بأنه كان متاحا له خيار ألا يشارك في أنشطة بوكو حرام»، كما ذكر إيساح، وأصدرت عليه حكما قاسيا بالسجن. وبدأ مئات من الأعضاء المفترضين في مجموعة «بوكو حرام» الإرهابية النيجيرية بالمثول أمس الأول أمام محكمة أقيمت في قاعدة عسكرية في كاينجي بوسط نيجيريا، لتحديد ما إذا كانوا سيحاكمون أو هم أبرياء أو يتعين إرسالهم إلى مراكز إعادة التأهيل.