الرياضي

«جو جيتسو» سيدات بني ياس ينطلق من المدارس

نادي بني ياس يخطط لدخول قوي في جو جيتسو السيدات (الاتحاد)

نادي بني ياس يخطط لدخول قوي في جو جيتسو السيدات (الاتحاد)

عبد الله القواسمة (أبوظبي)

كشفت حمدة القبيسي، عضو مجلس إدارة شركة نادي بني ياس للألعاب الرياضية،
أن النادي بدأ خطوات تشكيل فريق لجو جيتسو السيدات بزيارة المدارس بالمنطقة للاطلاع على حصص التربية الرياضية بشكل عام وحصص الجو جيتسو على وجه الخصوص، وذلك للوقوف على الخامات القادرة على الانضمام إلى النادي، وهذا الأمر لا يشمل الجو جيتسو فقط بل المبارزة لكون النادي له باع طويل على صعيدها.
وأشارت إلى أن النادي يدرس توقيت تقديم فريق نسوي للجو جيتسو، قبل نهاية الموسم الحالي أو في مطلع الموسم المقبل، خاصة بعد الخطوات الكبيرة التي قطعها هذا الفريق على صعيد التدريبات، إذ من المنتظر أن يثري حضوره المنافسات المحلية، ويسلط الضوء على الخطوات الكبيرة التي قطعها النادي.
وشددت القبيسي على أن المهم هو توسيع قاعدة المشاركة من خلال التركيز على النوعية بالدرجة الأولى، فليس مهماً أعداد المزاولين بقدر ما هو مهم أن يكون جميع اللاعبين واللاعبات يملكون القدرة والحضور التنافسي الذي يثري اللعبة، ومن هنا فقد تمت تهيئة الظروف الملائمة أمام مشاركة الفتيات في تدريبات الجو جيتسو من خلال استخدام صالة مدرسة سلامة بنت بطي ببني ياس للتدريبات، في حين يتدرب اللاعبون الذكور في مقر النادي، والذين يبلغ عددهم 50 لاعباً، نجح العديد منهم في تحقيق إنجازات في الآونة الأخيرة، إلى جانب حجز مقاعد لهم في صفوف المنتخبات، ومنهم مهدي العولقي، محمد السويدي، وهداف الأحبابي.
وقالت حمدة القبيسي التي تخوض التحدي على صعيد العمل الإداري بوصفها أول سيدة تتولى منصب عضو مجلس إدارة في تاريخ النادي، والإشراف على الألعاب الفردية: «إن النادي يركز جهوده على الألعاب الفردية، وتحديداً على الجو جيتسو، إلى جانب المبارزة التي حقق فيها إنجازات لافتة على مدار السنوات الماضية، من خلال النوع وليس الكم».
وأضافت: «نلمس أهمية الألعاب الفردية لكون سقف الإنجازات من خلالها يكون أعلى وأبرز، كما أن لها طعماً مغايراً عن إنجازات الفرق الجماعية، إذ تعكس ما يقدمه اللاعب في التدريبات والتحضيرات، ومن هنا فإن النادي يعكف حالياً على توسيع قاعدة المشاركة في اللعبة من خلال ضم العنصر النسوي».