الإمارات

النعيمي: الإسلام دين وليس أيديولوجية

اكد معالي الدكتور علي النعيمي رئيس اللجنة العليا للمؤتمر، إن الإسلام دين وليس أيديولوجية، ومن يستخدمونه كأيديولوجية قد أساؤوا إلى الإسلام، وإن الجماعات الإرهابية تستهدف الجميع، مشيرا إلى أن الأقليات الإسلامية قضت قروناً في مجتمعاتها، منها من كان فاعلاً في مجتمعه، ومنها غير فاعل، ونحن نسعى من خلال المؤتمر عقد لقاء مع قيادات الأقليات وتبادل الخبرات ومد الجسور فيما بينهم، وإبراز النجاحات التي حققها مسلمون في مجتمعات غير إسلامية، والتعرف على التحديات وكيفية مواجهتها، ودفع الأقليات أن يكونوا فاعلين في مجتمعاتهم، والعمل سوياً ضد محاولات الأدلجة، واستعراض الفرص وإيجاد الممكنات للنجاح في مجتمعاتهم، وإبراز الصورة الحقيقية للإسلام التي شوهها أصحاب الأفكار الضالة.وأشار إلى أن المؤتمر يسعى إلى صنع ثقافة جديدة وخلق جسور من الثقة والإقناع للآخر، مؤكداً أن المؤتمر ستكون له انعكاساته على الجاليات الإسلامية الآن وفي المستقبل.