أخيرة

عائلة «فيرساتشي» تتبرأ من مسلسل يروي قصة مقتله

بينيلوبي كروز (أ ب)

بينيلوبي كروز (أ ب)

ميلانو، إيطاليا (رويترز)

نأت عائلة مصمم الأزياء الإيطالي الشهير «جياني فيرساتشي» بنفسها عن مسلسل تلفزيوني أميركي مرتقب، يدور حول حادثة قتله.
يبدأ عرض المسلسل الذي تنتجه شركة «توينتي فيرست سنشري فوكس»، الأسبوع المقبل، من بطولة الممثلة الإسبانية بينيلوبي كروز، والمغني ريكي مارتن من بورتريكو.
ولقي جياني فيرساتشي مصرعه بالرصاص على يد سفاح يدعى آندرو كونانان، عند مدخل منزله الساحلي في ميامي بولاية فلوريدا عام 1997.
وقالت شركة فيرساتشي في بيان أمس الأول الاثنين، إنها «لم تعط إذناً، ولم تشارك في المسلسل التلفزيوني».
وأضافت أن المسلسل ينبغي اعتباره «قصة خيالية»، لأنه مستوحى من كتاب لم تتم إجازته، وهو كتاب «فالجر فيفورس» من تأليف مورين أورث.
ولم يتسن الاتصال بمتحدث باسم شركة «توينتي فيرست سنشري فوكس» للحصول على تعليق.
كان فيرساتشي قد أسس عام 1978 بيت الأزياء الذي يحمل اسمه ويشتهر بشعار رأس ميدوسا. وفي 2014 اشترت شركة بلاكستون الأميركية الخاصة حصة 20 بالمئة فيه.
والمديرة الفنية للدار حالياً هي دوناتيلا شقيقة جياني، وتتولى أيضاً منصب نائبة رئيس المجموعة.