تكنولوجيا

قريبا في الأسواق.. مصباح يَصِلك بالإنترنت

إلى جانب وظيفته التقليدية وهي الإنارة، يسمح مصباح من إنتاج شركة فرنسية ناشئة بالاتصال بالإنترنت لاسلكياً ومن دون موجات بفضل تكنولوجيا «لاي فاي» التي تعتبر أكثر أماناً وسرعة من «واي فاي».

وقال بنجامان ازولاي المدير العام لشركة «أوليدكوم»، التي تنوي تسويق المصباح خلال السنة الحالية بسعر 900 دولار تقريباً «تسمح هذه التكنولوجيا بالاتصال بالإنترنت من دون موجات راديوية».

وتكنولوجيا «لاي فاي» (لايت فيديلتي)، التي تستخدم موجات ناجمة عن بريق مصباح «ليد» لنقل المعلومات في الفضاء، متوافرة منذ سنوات قليلة إلا أن مصباح «ماي لاي فاي» هو من أول التطبيقات الموجهة للجمهور العريض لهذه التقنية، على ما أوضحت الشركة الفرنسية.

وعلى الصعيد العملي، يوصل المصباح بواسطة كابل إثرنت إلى مقبس في الحائط ومن ثم تنقل خدمة الإنترنت إلى جهاز عبر النور من خلال جهاز استقبال موصول بالحاسوب.

وأكد ازولاي أن هذا النظام «يوفر مستوى عالياً جداً من الأمان لأن الإشارة لا تعبر الجدران».

والمصباح موجه إلى المستهلكين الذين يريدون التخفيف من تعرضهم للموجات الكهرومغناطيسية أو الأهل الذين يريدون التخفيف من إدمان أطفالهم.

وهو موجه أيضاً للمؤسسات التي تريد أو ينبغي عليها أن تحد من التعرض للموجات مثل حاضنات الأطفال والمستشفيات.

وقد يصل حجم سوق «لاي فاي» إلى 75 مليار دولار على الصعيد العالمي بحلول العام 2023، على ما يؤكد مسؤولو الشركة.