عربي ودولي

غواتيمالا تفتتح سفارتها في القدس المحتلة والأردن يندد

جمال ابراهيم، وكالات (القدس المحتلة، عمّان)

أعلنت وسائل إعلام إسرائيلية أمس، عن افتتاح غواتيمالا سفارتها في مدينة القدس المحتلة. وقالت وسائل الإعلام في بيان إن رئيس غواتيمالا جيمي موراليس ورئيس الوزراء الإسرائيلي شاركا في افتتاح السفارة بمجمع إداري بالقدس الغربية. ويأتي هذا بعد يومين فقط من افتتاح السفارة الأميركية في القدس التي وصفها الرئيس الفلسطيني محمود عباس بـ«البؤرة الاستيطانية الأميركية» في مدينة القدس المحتلة.
وندد الأردن بقرار حكومة غواتيمالا نقل سفارتها إلى القدس المحتلة معتبراً الخطوة «انتهاكاً صارخاً» للقانون الدولي. وقال وزير الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية محمد المومني في تصريح صحفي إن هذا القرار ينتهك قرارات الأمم المتحدة لاسيما القرار الأخير للجمعية العامة والذي نص على رفض اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل. وأضاف المومني أن قرار حكومة غواتيمالا «غير مسؤول» ومن شأنه أن يذكي أعمال العنف في المنطقة ويشجع إسرائيل على المضي بخرق القانون الدولي. وأوضح أن بلاده بصفتها القائمة على رعاية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس «تدين وتستنكر بأشد العبارات مثل هذه الخطوة غير المسؤولة». ودعا دول العالم «المحبة للسلام» إلى دعم حل الدولتين الذي توافقت عليه الشرعية الدولية والذي يوجب قيام الدولة الفلسطينية على حدود ما قبل الرابع من يونيو عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية. وأكد استمرار بقاء الأردن «السند الأقوى» للشعب الفلسطيني دفاعاً عن حقه بإقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني.