الاقتصادي

وزير بريطاني يعتزم الاستقالة لمعارضة «بريكست»

لندن (رويترز)

قال وزير دولة بوزارة العدل البريطانية أمس، إنه سيقدم استقالته وسيصوت مع معارضين موالين للاتحاد الأوروبي يريدون أن تكون للبرلمان سلطة إجبار الحكومة على العودة للمفاوضات إذا رفض النواب اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي.
واتهم وزير الدولة فيليب لي الحكومة بمحاولة تقييد دور البرلمان في تحديد شكل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وقال إن استراتيجية الحكومة للخروج تضر بمصالح الشعب البريطاني.
وجاءت استقالته قبل ساعات من مواجهة رئيسة الوزراء تيريزا ماي عمليات تصويت في البرلمان، ومواجهة محتملة مع المعارضين الموالين للاتحاد الأوروبي في حزبها الحاكم بشأن ما إذا كان البرلمان يمكنه منع الخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق.
وقال «لي»، الذي صوت لصالح البقاء داخل الاتحاد الأوروبي في استفتاء عام 2016، على موقعه الإلكتروني «السبب الرئيس لاتخاذي هذا القرار الآن هو عملية الخروج من الاتحاد الأوروبي ورغبة الحكومة في تقييد دور البرلمان في الإسهام في النتيجة النهائية في تصويت يجرى اليوم».
وأضاف، «إذا كان لي في المستقبل أن أنظر في أعين أبنائي بصدق وأقول إنني بذلت ما في وسعي من أجلهم، فلا يمكنني، بضمير خالص، دعم الشكل الذي تعتزم حكومتنا الخروج به من الاتحاد الأوروبي».