الإمارات

مبادرات محمد بن زايد تهدف لرفاهية المواطن وإعلاء شأن الوطن

المشاركون في مجلس هلال الدرعي الرمضاني بمدينة العين (تصوير: أنس قني)

المشاركون في مجلس هلال الدرعي الرمضاني بمدينة العين (تصوير: أنس قني)

عمر الحلاوي (العين)

أجمع المشاركون في مجلس الدكتور هلال الدرعي بمدينة العين، على أن مبادرات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، تعبر عن رؤية ثاقبة تستشرف مستقبل الدولة بخطى استراتيجية ثابتة ومتطورة تهدف لرفاهية المواطن كمحور رئيس، وتعلي من شأن الوطن لينافس في المركز الأول عالمياً في جميع المجالات، لافتين إلى تنوع المبادرات، تشمل جوانب حيوية تتعلق بتوفير 10 آلاف وظيفة للمواطنين ومساكن وتعزيز قطاع السياحة، ودعم الاستثمارات والتقنيات ذات القيمة المضافة التي تسهم في استشراف وريادة الاقتصاد المعرفي والنوعي لأبوظبي محلياً وإقليمياً وتطوير التشريعات والقوانين اللازمة، وإعادة دراسة جميع الغرامات، مما يعني نهضة تطويرية وقفزة اقتصادية واجتماعية لتمكين الأسرة الإماراتية بخطى استراتيجية، وتوفير الرفاهية والاستقرار وزيادة الأعمال وتنمية القدرات، وربطها إقليمياً ودولياً في ظل تنامي اقتصادي يستهدف سكان الإمارات، وينعكس على دول الإقليم والمنطقة.
وقال الدكتور هلال الدرعي، إن استثنائية القيادة، تتضح من خلال المبادرات المبتكرة والذكية المساهمة في تسريع وتيرة النهضة، لتسابق الإمارات نفسها، وتحقق حتى الأحلام عبر خطط استراتيجية تستشرف المستقبل ورؤية ثاقبة تستنهض العقول وتطور الأفكار وتخلق المبادرات، لقيادة لا تعرف الصعاب، وتتخطى حاجز الزمن لتصنع من دولة الإمارات رقماً يصعب تجاوزه في جميع المجالات.
ولفت إلى أن المبادرات الأخيرة وفق رؤية خمسية تعزز استقرار الأسرة بتوفير المسكن الملائم بأرقى المواصفات وتمكن المواطن بتوفير 10 آلاف وظيفة، وتمنح الدولة وشعبها طاقة جبارة للصعود إلى أعلى مراتب النهضة والرقي.
وعبر علي مصبح الشامسي عن الفخر والامتنان بمسيرة الدولة، وهي تمضي نحو آفاق واسعة يتخطى بها المواطن عبر قيادته الرشيدة كل التوقعات، حيث إن مبادرات صاحب السمو عبارة عن حزمة متكاملة لتحقيق رقي الحياة لكل سكان الدولة.
ولفت السفير صالح بن نصرة العامري إلى أن مبادرات سموه السياسية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية تأخذ كل وقته لإسعاد الوطن والمواطن والانتقال به من درجة الرفاهية إلى الحياة الذكية عبر تطوير العقول والتقنيات.
واعتبر سعيد معيوف الدرعي أن ما يميز حكومة الإمارات قيادتها التي تطلع دوماً لرفاهية شعبها والسعي الدؤوب لتحقيق ذلك وقدرتها على استنهاض شعبها ليمضي قدماً نحو المستقبل.
وقال سالم بن ثعلوب الدرعي، إن تلك المبادرات تعزز من تمكين المواطن، وتنهض بطموحه وإرادته، وتدفع كل مواطن غيور لتقديم أفضل ما لديه من أجل وطنه وقيادته.
وأوضح مبارك عوض بن محيروم العامري، أن مبادرات سموه رؤية عظيمة للارتقاء بالوطن والمواطن، موضحاً أن أبوظبي تمضي وفق خطط استراتيجية وبرامج مدروسة وطموحة بفضل قيادتها الاستثنائية.