ثقافة

الرسم تحت الماء في «جزر الفنون التونسية»

من فعاليات الدورة السابقة (من المصدر)

من فعاليات الدورة السابقة (من المصدر)

ساسي جبيل (تونس)

تحت عنوان «تونس جزر الفنون»، تنظم الجمعية التونسية للفنون الجميلية بمدينة المنستير بدعم من وزارة الشؤون الثقافية الدورة 16 من المهرجان الدولي للفنون التشكيلية من 18 إلى 28 يونيو الجاري، بمشاركة 114 من الفنانين التشكيلين من 21 دولة على أن تكون العراق ضيف شرف هذه الدورة.
وأكد رئيس جمعية الفنون الجميلة بالمنستير محمّد فتحي البوّاب، في تصريح صحفي أنه ولأول مرة سيشارك فنانون تشكيليون من الكويت وأوزباكستان وباكستان وسنغافورة وطاجكستان إلى جانب دول سبق لها المشاركة على غرار تونس والجزائر والمغرب ومصر والسعودية والعراق والأردن ولبنان وفرنسا وكندا وألمانيا وبلجيكا وروسيا وتركيا وأكرانيا.
وأضاف البواب أن اختيار محور هذه الدورة الذي جاء باقتراح من وزارة الشؤون الثقافية يأتي للتأكيد على أنّ الجزر التونسية تجسد ثراء الثقافة والحضارة التونسية وتنوعها، مشيرا إلى أنه سيقع تنظيم ورشة للرسم تحت الماء بين جزيرة «الوسطانية» وجزيرة «الحمام» بالمنستير إلى جانب زيارة جزر قوريا بالمنستير، وموقع أوذنة الأثري، وقصر النجمة الزهراء، ومتحف باردو، وسيدي بوسعيد، وقرطاج والحمامات والهوارية وقربص والمدينة العتيقة بسوسة وميناء الترفيه «القنطاوي» السياحي بسوسة، حرصاً من منظمي المهرجان على ترويج الوجهة التونسية لدعم السياحة في البلاد.
وأوضح مدير الدورة، أن ضيوف الشرف من تونس هم الهاشمي مرزوق وعبد الحميد الثبوتي وعبد العزيز كريد وعلي الزنايدي، مبرزاً أن مجموع التونسيين المشاركين خلال هذه الدورة 22 نحاتاً وفنّاناً تشكيلياً، إلى جانب ضيفي شرف الدور،ة وهما الفائزان خلال الدورة السابقة مهدي وضاح من العراق، والفنّانة التشكيلية جانيك أركسون من كندا، والتي ستنظم معرضاً خاصاً بها حول المنستير وتونس على هامش المهرجان.
وتتميز هذه الدورة وفق رئيس جمعية الفنون الجميلة بالمنستير، بالخروج بالأنشطة نحو الساحة الواقعة قرب السور الأثري والمنارة الواقعة في محيط مقر مكتب البريد بمدينة المنستير، ومقر المحافظة والسوق المركزية حيث ستنظم ورشات رسم تفاعلية مفتوحة للجمهور على مدى يومين إلى جانب نحت الفنّان عبد العزيز كريد لمنحوتة على الحجارة في ساحة الفنّون بالمنستير.
وينتظر تسجيل مشاركة عراقية مكثفة لمجموع 32 من الفنانين التشكيلين العراقيين.
والدورة 16 للمهرجان الدولي للفنون الجميلة بالمنستير هي الأولى التي ستنتظم في غياب رئيسها المؤسس محسن الكتاري الذي وافته المنية يوم 6 أبريل 2018 وتقرر إطلاق اسمه على المتحف الدولي للفنون المعاصرة بالمنستير.