صحيفة الاتحاد

أخيرة

مقابر أثرية في صحراء بيرو

توكومي (بيرو) (رويترز)

اكتشف علماء آثار في بيرو، موقعاً شاسعاً للدفن يرجع لحضارة الإنكا داخل هرم طيني في واد صحراوي ساحلي بعيداً عن منطقة جبال الإنديز. وقال خوسيه مانويل إيسكوديرو، مدير الفريق في موقع توكومي الأثري، أمس الأول، إنهم اكتشفوا أكثر من 20 مقبرة تشبه الكهوف، تضم رفات بشرية وأواني خزفية تنتمي لحضارة الإنكا. ويعيد هذا الكشف للأذهان، السهل مترامي الأطراف من ساحل المحيط الهادي حتى جبال الإنديز الذي كانت إمبراطورية الإنكا تسيطر عليه باستخدام شبكة طرق ونظام ضريبي قبل الغزو الإسباني في القرن السادس عشر، ويعتقد أن شعب لامباييكه الساحلي استوطن توكومي التي تبعد نحو 640 كيلومتراً شمالي العاصمة ليما، في مطلع القرن الثاني عشر قبل أن تحتلها حضارة تشيمو ثم إمبراطورية الإنكا في وقت لاحق قبل نحو 500 عام.