تكنولوجيا

4 ساعات فقط قصة لعبة «Battlefront 2»

دبي (الاتحاد)

في هذه النسخة الجديدة من لعبة Battlefront تستغرق أحداث القصة أكثر من 4 ساعات لعباً، وتقدم الكثير من الأحداث التي لا تنسى أو اللحظات المؤثرة، حيت ينصب التركيز بالكامل على المنافسات الجماعية، فقد ركزت قصة اللعبة بحسب مراجعة GameVolt على شخصية Iden Versio من فرقة Inferno Squad التابعة للإمبراطورية، وتدور أحداث القصة في الفترة الزمنية التي تفصل بين الثلاثية الأولى وبين أحداث فيلم Star Wars: The Force Awakens، حيث يمكن اعتبار القصة بمثابة طور تدريب متطور يضع اللاعب في مواجهة أنواع مختلفة من الأعداء باستخدام بطاقات القدرات والأسلحة والمعدات لتجهيز نفسه بشكل جيد قبل خوض المنافسات الجماعية، ورغم الترويج للعبة باستمرار بكونها تقدم أحداثاً أصلية مختلفة عن السلسلة السينمائية، فإن هذا الأمر يحدث بشكل محدود للغاية، نعم هناك مؤامرات غير متوقعة وعلاقات معقدة بين الشخصيات وبعضها البعض تمهد الطريق لأجزاء قادمة من السلسلة، ولكن عندما تصل لنهاية الأحداث لن تحصل على إجابة واضحة أو مفاجآت غير متوقعة بخصوص ما شاهدته طوال عمر القصة الذي لا يتجاوز 5 ساعات بحد أقصى.
ربما لم تكن أحداث القصة حماسية بالشكل المتوقع، ولكن على الجانب الآخر يوفر الطور الجماعي 5 أنماط لعب رئيسية تلبي كل التطلعات، سواء من يبحث عن الاشتباكات في الأماكن المحدودة وبأعداد صغيرة، أو من يفضل الاعتماد على شخصيات الأبطال بشكل مستمر، وحتى أولئك الذين اعتادوا خوض منافسات جماعية شرسة على نطاق واحد.