صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

الأرجنتين تطالب روسيا باعتقال ولايتي بقضية تفجير

بيونس آيرس (العربية نت)

طالبت الأرجنتين روسيا باعتقال علي أكبر ولايتي، مستشار المرشد الأعلى للنظام الإيراني علي خامنئي، الذي يزور موسكو لعقد اجتماعات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وذلك وفقا لمذكرة دولية صادرة ضده لاتهامه بإصدار أوامر بهجوم إرهابي استهدف المركز اليهودي في العاصمة بوينس أيرس، في 18 تموز 1994 والتي سقط فيها 85 قتيلاً و300 جريح.
ووفقاً لوكالة «سبوتنيك» الروسية، فقد طالب قاضٍ فيدرالي أرجنتيني يحقق في تفجير مركز «آميا» اليهودي، المسؤولين الروس باعتقال ولايتي، الذي كان وزيراً للخارجية الإيرانية وقت وقوع الهجوم.
ويعتبر ولايتي من بين المبعوثين الخاصين الذين ترسلهم إيران إلى بلدان مختلفة رداً على الانسحاب الأميركي في وقت سابق من هذا العام من الاتفاق النووي المبرم لعام 2015.
وكان تفجير مركز «آميا» نُفذ بقيادة إبراهيم حسين برو، وهو من عناصر «حزب الله» اللبناني المدعومة من إيران، بشاحنة مليئة بأطنان من نيترات الأمونيوم والنفط هجمت على المبنى. ويطالب القضاء الأرجنتيني بتسليمه 8 مسؤولين إيرانيين بينهم علي أكبر ولايتي، مستشار المرشد للشؤون الدولية والذي كان وزيرا للخارجية حينها، ووزير الدفاع السابق أحمد وحيدي، لمحاكمتهم بتهمة تدبير تلك التفجيرات.