صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

«أبوظبي العالمي» يطرح مقترح «العضوية عن بعد» للمستثمرين الدوليين

مقر السوق (أرشيفية)

مقر السوق (أرشيفية)

أبوظبي (الاتحاد)

طرح سوق أبوظبي العالمي أمس، ممثلاً في سلطة تنظيم الخدمات المالية ورقة استشارية جديدة حول إطار العمل المقترح لتطبيق «العضوية عن بعد» للمتعاملين والمستثمرين الدوليين، وإجراء بعض التعديلات لتعزيز نظام سوق رأس المال لسوق أبوظبي العالمي، للحصول على آراء وملاحظات المختصين والجمهور حول الاقتراحات والتعديلات الجديدة.
ويسهم المقترح الجديد للعضوية عن بعد بتمكين الوسطاء المتواجدين خارج سوق أبوظبي العالمي من الوصول للبورصات وبيوت المقاصة المتواجدة داخل السوق، بما يعزز مشاركة المستثمرين الدوليين، ويسهل حركة الأنشطة المالية العابرة للحدود، ويزيد حجم السيولة في سوق رأس المال، حيث يتيح إطار العمل المقترح تعزيز التبادلات المالية في السوق عبر تمكين المستثمرين الدوليين من المتاجرة وتسوية عملياتهم التجارية بشكل مريح وضمن خيارات متعددة.
كما يمكّن المقترح المستثمرين الأجانب الحاصلين على «عضوية التجارة عن بعد» من الاستفادة من خدمات الشركات المهنية المتخصصة التي تتمتع بمعرفة ووصول لأسواق أبوظبي، والإمارات والمنطقة بشكل عام.
وتضم الورقة الاستشارية المطروحة عدداً من المقترحات الأخرى تشمل، الاعتماد على البيانات المقدمة من البورصات المتواجدة داخل سوق أبوظبي العالمي عوضاً عن تقارير الأشخاص المخولين لمراقبة الأنشطة التجارية، وتبسيط متطلبات الإبلاغ عن المعاملات المالية داخل السوق.
وتوضيح مدى توافر نظام تثبيت الأسعار والقيود المفروضة عليه وفقاً لقواعد الأسواق، وإدخال التغيرات على مصطلحات التسمية لتوضيح الفروق بين التعاملات القائمة على سوق أبوظبي العالمي وتلك التي تتم عبر بيوت المقاصة مقارنةً بالتبادلات المالية عن بعد أو عبر بيوت المقاصة.
كما تشمل الورقة الاستشارية مجموعة من التعديلات التوضيحية المتنوعة للعاملين والمستخدمين لأسواق رأس المال في سوق أبوظبي العالمي.
وتأتي التعديلات المقترحة الجديدة في إطار الالتزام المستمر لسوق أبوظبي العالمي لتطوير أنظمته وإطار عمله التشريعي لتعزيز نزاهة وتنظيم منصته المتكاملة، وتلبية كافة احتياجات وتطلعات المستثمرين والمشاركين في الأسواق المالية بما يرسخ مكانته كمركز مالي دولي.
وتدعو سلطة تنظيم الخدمات المالية لسوق أبوظبي العالمي الجمهور والمختصين من القطاع لتقديم آرائهم وملاحظاتهم حول «الورقة الاستشارية رقم 5 لعام 2017» قبل يوم 2 يناير 2018

..ويوقع اتفاقية تعاون مع «دو»
دبي (الاتحاد)

وقعت شركة «دو»، مؤخراً، مذكرة تفاهم على هامش فعاليات قمة أبوظبي للتكنولوجيا المالية مع سلطة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي، بهدف تعزيز منظومة خدمات التكنولوجيا المالية، عبر دولة الإمارات.
وتم توقيع مذكرة التفاهم بحضور ريتشارد تنج الرئيس التنفيذي لسلطة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي، وهاني فهمي علي النائب التنفيذي للرئيس لقطاع المؤسسات في دو.
وقال فهد الحساوي، نائب الرئيس التنفيذي في شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة: «ستساهم شراكتنا مع سلطة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي بتطوير منظومة متكاملة من حلول وخدمات التكنولوجيا المالية عبر دولة الإمارات. وستتيح هذه الشراكة لنا تعزيز البنية التحتية وبيئات العمل الجديدة بنظم أكثر تطور، ما سيساهم بتحفيز الابتكار التكنولوجي، وجعل الأسواق المالية والأنظمة أكثر كفاءة وفعالية، لتحسين تجربة العملاء بشكل عام عبر دولة الإمارات». من جانبه، قال ريتشارد تنج الرئيس التنفيذي لسلطة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي: «يسعدنا الإعلان عن هذه الشراكة المميزة مع «دو»، المزود الرائد لخدمات الاتصال في الدولة، حيث ستساهم البنية التحتية التكنولوجية المتطورة والإمكانات الهائلة التي تتمتع بها الشركة في تعزيز تبني حلول الخدمات المالية من جانب شريحة أوسع من العملاء عبر السوق الإماراتي.
ونتطلع إلى العمل مع دو لتعزيز منظومة متكاملة من الخدمات الرقمية، عبر تحقيق المزيد من التكامل بين المبتكرين والمؤسسات المالية، الأمر الذي سيساهم في تعزيز مؤشرات الابتكار في السوق».