صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

محاولة «إخوانية» مفضوحة للوقيعة بين مصر والكويت

القاهرة (وكالات)

أكدت وزارة الخارجية المصرية، أن مصر تثمن عالياً علاقاتها مع دولة الكويت الشقيقة وشعبها وأن محاولات جماعة «الإخوان» الإرهابية للوقيعة بين مصر وأشقائها مفضوحة، وقال المستشار أحمد أبو زيد المتحدث باسم الخارجية المصرية تعقيباً على ما تم تداوله في بعض وسائل الإعلام التابعة لتنظيم «الإخوان» من تسريبات تتناول بشكل سلبي علاقات مصر مع دولة الكويت الشقيقة وبعض دول الخليج، «إن مصر تثمن عالياً وتقدر بكل إعزاز علاقاتها الراسخة والقوية مع دولة وشعب الكويت، وهو ما برهنت عليه تاريخياً مواقف الدولتين والشعبين في تضامنهما مع بعضهما البعض في مواجهة التحديات».
وحذر أبو زيد من خطورة الالتفات إلى محاولات الوقيعة والإضرار بعلاقات مصر مع أشقائها العرب من قبل تنظيم «الإخوان» وأذرعه الإعلامية المعروفة، ومن يقف وراءها من دول وجهات تستهدف الإضرار بمصر.
وأوضح المتحدث باسم الخارجية أنه على الرغم من سياسة وزارة الخارجية الثابتة بعدم التعليق على مثل تلك الأعمال المشبوهة التي لا تعبر إلا عن يأس مقترفيها، إلا أنه تقديراً وإعزازاً للعلاقة الوثيقة التي تربط بين الشعبين المصري والكويتي، واحتراماً لمواقف دولة الكويت الراسخة في دعم مصر وشعبها، فقد آثرت الوزارة أن تؤكد مجدداً موقفها تجاه دولة الكويت وأشقائها من دول الخليج المعروفة بدعمها لمصر واحترامها لإرادة شعبها.