صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

وزير خارجية ألماني سابق: ترامب يرغب في «تغيير النظام» بألمانيا

قال وزير الخارجية الألماني السابق زيجمار جابريل لوسائل إعلام محلية، يوم الخميس، إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يرغب في «تغيير النظام بألمانيا، وذلك في رده على تصريحات الرئيس الأميركي الأخيرة التي تضمنت نقداً لاذعاً لألمانيا بشأن الإنفاق الدفاعي والهجرة.


وقال جابريل لمجلة شبيجل الأسبوعية «لا يمكن الاعتماد على أميركا في ظل ترامب... ترامب يعطي الديكتاتور الكوري الشمالي (الزعيم كيم جونج أون) ضماناً للبقاء ويريد تغيير النظام في ألمانيا في نفس الوقت».


وقال جابريل «لا يمكننا تحمل هذا»، داعيا ألمانيا لاتخاذ موقف أقوى تجاه ترامب. وأضاف: «لا يمكن أن يكون لدينا أي أوهام. لا يعرف دونالد ترامب سوى القوة. لذلك علينا أن نظهر له أننا أقوياء أيضا».


وقبل قمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) هذا الأسبوع، جادل ترامب بأن ألمانيا لم تف بتعهداتها الخاصة بالنفقات الدفاعية للحلف.


وفي الشهر الماضي، كتب ترامب على تويتر يقول إن «الشعب الألماني ينقلب على قيادته لأن الهجرة تهز التحالف الهش بالفعل»، ووصف قرار أوروبا بالسماح لملايين المهاجرين بالدخول لأراضيها بأنه «خطأ كبير».


وقال جابريل، الزعيم السابق للحزب الاشتراكي الديمقراطي، إن ألمانيا بحاجة إلى إصدار «ردود أوروبية واضحة وثابتة وفوق كل شيء ردود موحدة على ترامب».


وأضاف: «كل خطوة لاستيعابه، وأي محاولة لاسترضائه، لا تؤدي إلا إلى اتخاذ خطوة أخرى. يجب أن ينتهي هذا».


ووصف جابريل النفقات على اللاجئين بأنها مجال يمكن لأوروبا الرد بشأنه.


وقال: «إذا كان هو يطالب بمليارات الدولارات للنفقات العسكرية الأميركية، فعلينا أن نطالب بعودة المليارات التي أنفقت على موجة اللاجئين التي تسبب بها التدخل العسكري الأميركي الفاشل في العراق».