صحيفة الاتحاد

ثقافة

"دروب الطوايا" يجسّر المسافة بين الفنون والتكنولوجيا

الفيديو التركيبي الغامر«غوّاص» للفنانة الكويتيّة منيرة القديري (من المصدر)

الفيديو التركيبي الغامر«غوّاص» للفنانة الكويتيّة منيرة القديري (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

أعلن معرض «فن أبوظبي» عن عودة برنامج الفنون الأدائية السنوي «دروب الطوايا»، ضمن إطار جدول عروضه وفعالياته لهذا العام، وسيتيح هذا البرنامج للجمهور فرصة قيّمة لاستكشاف مجموعة متميزة من عروض الأداء المعاصرة في الفترة ما بين 8 نوفمبر 2018 ،ولغاية 26 يناير 2019.وتقام فعاليات برنامج «دروب الطوايا» هذا العام لأول مرة على مدار ثلاثة أشهر، ما يتيح تقديم بعض من الأعمال التي تم إنتاجها على مدى دوراته السابقة لجمهور أوسع، وستلقي دورته السنوية السادسة الضوء على العلاقة بين الفنون الأدائية والتكنولوجية، باعتبارها قوّة أساسية تدعم نمو وتطوّر مشهد الفن، كما تزوّد الفنانين بأدوات جديدة للتعبير الفني. وسيتضمن برنامج «دروب الطوايا» هذا العام مجموعة واسعة من عروض الأداء المميزة والمحفّزة للفكر، بما في ذلك مشاركة الفنان والموسيقي والأكاديمي البحريني حسن الحجيري، والذي سيقدم حفلاً موسيقياً على كورنيش أبوظبي ومنارة السعديات يومي 8 و14 نوفمبر 2018، في تمام الساعة 8:30 مساءً.
وسيستكشف هذا الحفل فن الطنبورة الذي يعتبر من التقاليد التراثية. في خلال الدورات الخمس الماضية من «دروب الطوايا»، تم إنتاج عروض أدائية ترتبط بالنسيج العمراني للعاصمة الإماراتيّة أبوظبي بالذات، وقد شكلت هذه العروض «مجموعة فن أبوظبي للعروض الأدائية». من ضمن تلك المجموعة عرض «ريموت أبوظبي» الذي تم إنتاجه عام 2015 وسيتم تقديمه هذا العام بالتعاون مع مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي.
ويتناول مشروع «ريموت أبوظبي» الواقع الوشيك للذكاء الاصطناعي في مدن المستقبل، وسيتم تقديمه كل يوم جمعة على مدى ثلاثة أشهر، بدءاً من يوم 9 نوفمبر، ابتداءً من نقطة انطلاق محددة على طريق الكورنيش الغربي. كما سيقدم برنامج «دروب الطوايا» العرض التفاعلي «خمس محاولات للحديث مع كائن فضائي» من إبداع الفنانة آنا ريسبولي، والذي تم إنتاجه عام 2016 كل يوم سبت على مدى ثلاثة أشهر، بدءاً من يوم 10 نوفمبر 2018.