صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

مقتل عشرات الحوثيين بغارات مكثفة لـ«التحالف»

أدخنة تتصاعد من موقع حوثي دكته طائرات التحالف في صنعاء أمس (أ ف ب)

أدخنة تتصاعد من موقع حوثي دكته طائرات التحالف في صنعاء أمس (أ ف ب)

عقيل الحلالي (صنعاء)

تقدمت قوات الجيش اليمني المدعومة من التحالف العربي أمس، بعد معارك شرسة مع ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران إلى بلدتي الخوخة وحيس جنوب محافظة الحديدة المطلة على البحر الأحمر غرب البلاد.
وقالت مصادر عسكرية ميدانية لـ «الاتحاد»، إن قوات الجيش الوطني مسنودة بجماعات المقاومة الجنوبية والتهامية وطيران التحالف العربي تقدمت صباح الأربعاء على ثلاثة محاور من شمال مدينة المخا الساحلية باتجاه بلدتي الخوخة وحيس، وهما البوابة الجنوبية لمحافظة الحديدة الخاضــعة لسيطرة ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران منذ أكتوبر 2014.
وذكر الجيش اليمني مساء الأربعاء، أن القوات حررت منطقة موشج التي تبعد ثلاثة كيلومترات فقط عن بلدة الخوخة، مشيراً إلى استمرار تقدم قواته في محور آخر من صوب منطقة النجيبة باتجاه بلدة حيس.
وأكدت المصادر العسكرية مصرع مالا يقل عن 20 من ميليشيا الحوثي وجرح 18 آخرون وأسر أكثر من 15 خلال المعارك في منطقتي موشج والنجيبة.
وشنت مقاتلات التحالف العربي أمس أكثر من عشر غارات على مواقع لميليشيا الحوثي في مناطق الاشتباكات شمال المخا وموزع غرب محافظة تعز.
وخلفت الغارات المزيد من القتلى والجرحى في صفوف الميليشيا ودمرت آليات ومعدات عسكرية تابعة لها.
وقال قائد عمليات الساحل الغربي، عبدالرحمن المحرمي، إن قوات لواء العمالقة مسنودة بجماعات المقاومة الجنوبية والتهامية، تقدمت من منطقة الهاملي في موزع وصولا إلى جبل حزرين الاستراتيجي الذي تم تحريره من الميليشيات، لافتاً إلى «تقهقر» المتمردين الحوثيين أمام تقدم الجيش بغطاء جوي من التحالف.
وأعلنت كتيبتان من قوات الحرس الجمهوري، مرابطتان في منطقة موشج وأطراف الخوخة، الانضمام لقوات الجيش الوطني في أول انشقاق ميداني للحرس الجمهوري عن ميليشيا الحوثي.
وأشاد رئيس الوزراء اليمني، أحمد عبيد بن دغر، أمس، بالانتصارات التي حققها الجيش الوطني مسنوداً بقوات التحالف العربي في الغربي الساحل، وإلحاق الميليشيا الحوثية الإرهابية خسائر في العتاد والأرواح.
وأفادت مصادر عسكرية بتحقيق قوات الجيش الوطني أمس مكاسب ميدانية هـامة في العديد من جبهات تعز، ومنها بلدة الصـــلو (جنوب شرق) حيث حررت قوات الشرعية قرية الحود ومرتفعات جبلية مجـــــاورة بعد اشتباكات عنيفة أوقعت 20 قتيلاً بينهم 11 من المتمردين الحوثيين.
وأحرزت قوات الشرعية انتصارات ميدانية ضد ميليشيا الحوثي في جبهة الشقب ببـــلدة صـــبر الموادم (وسط)، وقتلت ستة على الأقل من مسلحي الجماعة التي تكبدت خسائر بشرية ومادية في الجبهة الغربية لمدينة تعز عاصمة المحافظة.
وبحسب بيان للجيش ومصدر عسكري ميداني فإن 12 من المتمردين الحوثيين لقوا مصرعهم وأصيب عشرات آخرون خلال تصدي قوات الجيش لهجمات مباغتة للميليشيا في جبهات جبل هان والربيعي ومدارات والضباب غرب تعز.
وقتل أربعة من المتمردين الحوثيين وجرح سبعة آخرون أمس باشتباكات عنيفة مع ميليشيا الحوثي في بلدة عسيلان بمحافظة شبوة جنوب شرق البلاد.
وكثف التحالف العربي أمس غاراته على مواقع وتجمعات لميليشيا الحوثي في العاصمة صنعاء ومناطق أخرى في شمال غرب البلاد.
وشنت المقاتلات العربية 18 غارة على المتمردين داخل العاصمة استهدفت ست منها تجمعات للميليشيا الحوثية داخل منزل الرئيس السابق علي عبدالله صالح في منطقة حدة وسط العاصمة.
كما أصابت غارتان تجمعاً للحوثيين بالمدرسة الفنية القريبة من منزل صالح، فيما استهدفت ثلاث غارات اثنين من منازل أبناء صالح جنوب العاصمة.
وأكــــدت مصــــادر محـــلية سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف الميليشيا خــــلال الغــــارات الجــــوية على منازل صالح وأبنائه والتي تزامنت مع تجمعات للحوثيين داخل منازل عائلة الرئيس السابق.
وشن الطيران العربي ثلاث غارات على معسكر السواد، مقر قيادة الحرس الجمهوري في حزيز جنوب صنعاء، وغارتين على الأكاديمية العسكرية شمال العاصمة، ما أسفر عن سقوط قتلى في صفوف ميليشيا الحوثي.
ونفــــذ طــيران التحــالف ســت غارات على مواقع للميليشيا الحوثية في معاقلهم ببلدة نهم شمال شرق صنــعاء، وأكثر من 20 غارة على مــدينتي حرض وميدي الحدوديتين مع السعودية بمحافظة حجة (شمال غرب).