الاتحاد

منوعات

براءة السمنة من التسبب بسرطان الثدي

براءة السمنة من التسبب بسرطان الثدي (من المصدر)

براءة السمنة من التسبب بسرطان الثدي (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

على الرغم من الاكتشاف سابقاً أن السمنة تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء بعد سن الخمسين، لكن دراسة حديثة مفاجئة وجدت أنه عندما يتعلق الأمر بالنساء الأصغر سناً، فإن وجود المزيد من الدهون في الجسم يقلل في الواقع من خطر الإصابة بالمرض. وبعد ملاحظة انخفاض النسبة المئوية للنساء الأصغر سناً المصابات بسرطان الثدي، قام باحثون في مركز السرطان الشامل في جامعة نورث كارولينا الأميركية بجمع بيانات من 19 دراسة أخرى لتحليل مخاطر سرطان الثدي لمجموعة شملت أكثر من 758 امرأة دون سن الخامسة والخمسين، وبحث العلاقة بين مؤشر كتلة جسم المرأة الأصغر سناً واحتمال إصابتها بسرطان الثدي. وحسب الموقع الإلكتروني study finds تقول الباحثة الرئيسية الدكتورة هازل نيكولز إن معدل الإصابة يبدو مرتبطاً بشكل خاص بعمر المرأة، حيث كلما كانت المرأة أصغر سناً انخفض لديها احتمال الإصابة بسرطان الثدي، والعكس صحيح، أي كلما ارتفع سن المرأة زاد احتمال إصابتها بالمرض.
غير أن نيكولز سارعت إلى تحذير النساء بعدم تغيير عادات الأكل الصحية، موضحة أن الدراسة تساعد في محاولة فهم العوامل التي تساهم في خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء الأصغر سناً.

اقرأ أيضا